EN
  • تاريخ النشر: 23 ديسمبر, 2009

آخر أعماله فيلم "الدنجوانة" وفاة فنان كويتي فجأة بـ"أزمة قلبية" عن 39 عاما

محمد الأمير أنتج فيلم "الدنجوانة" قبل موته بعدة أشهر

محمد الأمير أنتج فيلم "الدنجوانة" قبل موته بعدة أشهر

فقدت الساحة الفنية الكويتية الممثل الشاب محمد الأمير؛ الذي يبلغ من العمر 39 عاما، إثر أزمة قلبية مفاجأة.
وقال مقربون من الفنان الراحل -لصحيفة "الوطن" الكويتية الأربعاء 23 ديسمبر/كانون الأول الجاري- إن محمد الأمير كان يشعر بألم في صدره منذ فترة تقدر بالشهر، إلا أنها ذهبت بعد أيام.
وأضاف "في مساء الثلاثاء كان جالسا بالبيت مع أسرته ثم ذهب إلى النوم بعد العشاء، إلا أنه استيقظ في الرابعة والربع فجرا، وقال لزوجته إنه يشعر بألم شديد في صدره، ونقل إلى المستشفى، إلا أنه وقع مغشيا عليه وتم إدخاله غرفة العناية المركزة".

فقدت الساحة الفنية الكويتية الممثل الشاب محمد الأمير؛ الذي يبلغ من العمر 39 عاما، إثر أزمة قلبية مفاجأة.

وقال مقربون من الفنان الراحل -لصحيفة "الوطن" الكويتية الأربعاء 23 ديسمبر/كانون الأول الجاري- إن محمد الأمير كان يشعر بألم في صدره منذ فترة تقدر بالشهر، إلا أنها ذهبت بعد أيام.

وأضاف "في مساء الثلاثاء كان جالسا بالبيت مع أسرته ثم ذهب إلى النوم بعد العشاء، إلا أنه استيقظ في الرابعة والربع فجرا، وقال لزوجته إنه يشعر بألم شديد في صدره، ونقل إلى المستشفى، إلا أنه وقع مغشيا عليه وتم إدخاله غرفة العناية المركزة".

وتابع "بعد مرور حوالي نصف ساعة أبلغ الدكتور الزوجة بأن محمد قد توفي بسكتة قلبية، ومن المقرر دفنه اليوم في مقبرة الصليبيخات (الجعفرية)".

بدأ الفنان الراحل حياته الفنية من خلال مسرحية "سيف العرب" مع الفنان القدير عبد الحسين عبد الرضا، وفي التلفزيون عبر مسلسل "الدردور" مع الفنانة حياة الفهد، إضافة إلى مسلسلات: القدر المحتوم، دروب الشك، ناس وناس، دنيا القوي، بلا قيود، السرايات، حكاية كويتية، جادة بلاغ للرأي العام، امرأة وأخرى.

كما اتجه إلى الإنتاج السينمائي، وقدم فيلم "الدنجوانة" من تأليف ضيف الله زيد، وإخراج فيصل شمس، وشارك فيه نخبة من الفنانين أمثال فاطمة عبد الرحيم، جمعان الرويعي، محمد الشعيبي، فرقة مسك، وآخرون، وتم عرضه في مهرجان الخليج السينمائي، وفي دور العرض السينمائية الكويتية.

وقال -في تصريح صحفي سابق- عن هذه التجربة "خطوة الألف ميل تبدأ بخطوة، وتجربتي الإنتاجية أتمنى أن تكون الخطوة الأولى نحو الارتقاء بالسينما الكويتية والخليجية إلى أعلى المراتب".