EN
  • تاريخ النشر: 01 ديسمبر, 2010

رحلت عن عمر ناهز 75 عاما وفاة برلنتي عبد الحميد فاتنة السينما المصرية وزوجة المشير

 برلنتي عبد الحميد أصيبت بجلطة في المخ

برلنتي عبد الحميد أصيبت بجلطة في المخ

توفيت الفنانة برلنتي عبد الحميد، صباح الأربعاء 1 ديسمبر/كانون أول، بمستشفى القوات المسلحة عن عمرٍ يناهز 75 عاماً، بعد إصابتها بجلطةٍ في المخ.

  • تاريخ النشر: 01 ديسمبر, 2010

رحلت عن عمر ناهز 75 عاما وفاة برلنتي عبد الحميد فاتنة السينما المصرية وزوجة المشير

توفيت الفنانة برلنتي عبد الحميد، صباح الأربعاء 1 ديسمبر/كانون أول، بمستشفى القوات المسلحة عن عمرٍ يناهز 75 عاماً، بعد إصابتها بجلطةٍ في المخ.

ومن المعروف أن الراحلة كانت أرملة المشير عبد الحكيم عامر، وأنجبت منه ولدا هو عمرو عبد الحكيم، وقد كتبت عنه كتابين؛ الأول بعنوان "المشير وأناوالثاني "الطريق إلى قدَري.. عامروكانت بدايتها في التمثيل من خلال فيلم "ريا وسكينةبحسب صحيفة "الأهرام" المصرية.

وولدت الممثلة الراحلة في زاوية المصلوب ببني سويف في عام 1935، وبعد حصولها على دبلوم التطريز تقدمت إلى معهد الفنون المسرحية، والتحقت بقسم النقد، ولكن سرعان ما أقنعها الفنان زكي طليمات بأن تلتحق بقسم التمثيل في المعهد، وتخرجت من المعهد العالي للتمثيل.

وبدأت العمل على المسرح، وكان أول أدوارها في مسرحية "الصعلوك" حيث شاهدها "بيبر زريانللى" واختارها للعمل في أول ظهور سينمائي لها من خلال فيلم شم النسيم عام 1952، ثم توالت أعمالها في السينما المصرية.

شاركت الراحلة في العديد من المسرحيات بعد انضمامها لفرقه المسرح المصري الحديث، ومن هذه المسرحيات قصة مدينتين والنجيل.

وكانت بدايتها السينمائية كممثلة رئيسية كانت العام 1952 في فيلم "ريا وسكينة" الذي اختارها فيه المخرج صلاح أبو سيف لتكون محطة انطلاقٍ لها في السينما.