EN
  • تاريخ النشر: 13 نوفمبر, 2010

تظهر على الشاشة في عمر 70 عامًا وفاء عامر تلجأ إلى "حين ميسرة" لإثبات براءتها من إغراء "تحية كاريوكا"

وفاء عامر أكدت أنها لن تعود إلى أداء الأغراء

وفاء عامر أكدت أنها لن تعود إلى أداء الأغراء

أكدت الفنانة المصرية وفاء عامر أن دورها في مسلسلها الجديد عن قصة حياة الراقصة تحية كاريوكا، وفيلمها "كف القمر" مع المخرج خالد يوسف؛ لن تكون بهما أي مشاهد جريئة، مؤكدةً أنها ودَّعت منذ فترة أدوار الأغراء.

أكدت الفنانة المصرية وفاء عامر أن دورها في مسلسلها الجديد عن قصة حياة الراقصة تحية كاريوكا، وفيلمها "كف القمر" مع المخرج خالد يوسف؛ لن تكون بهما أي مشاهد جريئة، مؤكدةً أنها ودَّعت منذ فترة أدوار الأغراء.

ودللت الفنانة على ثباتها على عهدها بعدم العودة إلى مثل هذه الأدوار، بدورها في فيلم "حين ميسرةوالذي لم يكن فيه أي مشاهد ساخنة، مؤكدةً أنها تجسِّد في الفيلم شخصية أمٍّ تصل إلى سن سبعين عامًا.

وعن دورها الجديد في فيلم "كف القمرقالت الفنانة وفاء عامر، في حوارٍ لصحيفة "القبس" الكويتية السبت 13 نوفمبر/تشرين ثاني الجاري: "عملت من قبل مع المخرج خالد يوسف في فيلم "حين ميسرةوهو الوحيد الذي أعادني إلى السينما بعد فترة غياب".

وتابعت: "من بينالعروض الكثيرة التي كانت تأتيني، وكلها تحصرني في أدوار الإغراء، قدَّم إليَّ خالد يوسف دورًا مهمًّا في "حين ميسرة" بعيدًا تمامًا عن الإغراء، وهو ما جعلني أشعر بأنه رآني ممثلةً لا امرأةً جميلةً؛ لذلك عندما رشحني مرة أخرى لأشارك في بطولة "كف القمر" لم أتردد في قبول الدور".

وشددت الفنانة المصرية على أن دورها في الفيلم بعيد عن الإغراء تمامًا، وقالت: "أنا توقفت تمامًا عن تقديم أدوار الإغراء، وخالد يوسف يدرك هذا، وبالفعل دوري ليس فيه إغراء أو أي مشاهد مثيرةودللت الفنانة على ذلك بدورها في فيلم "حين ميسرةمؤكدةً أن دورها لم يكن به أي إغراء، وأنها ثابتة على موقفها الرافض العودةَ إلى أداء مثل هذه الأدوار مرة أخرى.

ورفضت الفنانة كشف تفاصيل دورها الجديد، مكتفيةً بالقول: "الدور فيه مفاجأة، وهو ظهوري في شخصية الأم، حتى إنني أصل في الدور إلى مرحلة عمرية متقدمة جدًّا".

وتابعت: "ألعب دور الأم لخمسة أولاد؛ من بينهم خالد صالح. والدور لا يتوقف عند مرحلة عمرية واحدة؛ فأنا أبدأ مشاهدي في عمر الخامسة والثلاثين، وأنهيها في عمر السبعين. والمهم في النهاية الأداء وأن يصدقني الجمهور في الدور، وهذا هو التحدي الذي أخوضه".

وعن سر غيابها عن السينما لمدة 3 سنوات منذ دورها في فيلم "حين ميسرة"؛ قالت: "سبب غيابي هو أنني عاهدت نفسي ألا أقدم دورًا في السينما إلا إذا كنت مقتنعة به تمامًا مهما طال غيابي".

وشددت عامر على أنها لا تزال ترفض الأدوار التي تُعرَض عليها، والتي تحصرها في الإغراء، مؤكدةً أن ثباتها على موقفها الرافض جعل عدد العروض التي تأتيها من نفس النوعية يتراجع كثيرًا.

ومن السينما إلى التلفزيون؛ حيث نفت الفنانة أي صراع مع الراقصة فيفي عبده أو الفنانة نادية الجندي على دور تحية كاريوكا في مسلسلٍ يرصد قصة حياة الراقصة المصرية الشهيرة.

وقالت وفاء عامر: "أنا لم أكن في صراع مع أحد. وكل ما حدث أنني تلقيت عرضًا لأداء شخصية تحية كاريوكا فرحَّبت جدًّا، وبالفعل وقَّعت عقد المسلسل، وأنا عرفت أن فيفي عبده مرتبطة بمسلسل آخر هو "كيد النساوبالتالي لا توجد مشكلة لديها في أن أقوم ببطولة العمل".

وردًّا على ما تردد عن غضب ورثة تحية كاريوكا من تقديم المسلسل، اعتبرت أن "الأمر يخص المنتج ولا يخصنيومشيرةً إلى أنها تركز فقط على دورها الذي وصفته بأنه صعب؛ لكونه يروي سيرة واحدة من أهم الفنانات، ويجسِّد كل مراحل حياتها منذ أن جاءت إلى مصر في عمر الـ16 عامًا وحتى وفاتها.