EN
  • تاريخ النشر: 12 يناير, 2011

قالت إنها لم ترغب في أن ينال اهتماما خاصا هيفاء حسين: ابني شارك في "ستار صغار" دون علم نجوى كرم

هيفاء حسين قالت إنها سعيدة بارتباطها بالفنان الإماراتي حبيب غلوم

هيفاء حسين قالت إنها سعيدة بارتباطها بالفنان الإماراتي حبيب غلوم

كشفت الفنانة البحرينية الشهيرة هيفاء حسين عن أن ابنها سعد محمد شارك في برنامج "ستار صغار" دون علم المطربة اللبنانية نجوى كرم التي شاركت فيه على قناة أبو ظبي.

كشفت الفنانة البحرينية الشهيرة هيفاء حسين عن أن ابنها سعد محمد شارك في برنامج "ستار صغار" دون علم المطربة اللبنانية نجوى كرم التي شاركت فيه على قناة أبو ظبي.

وقالت هيفاء في تصريحات خاصة لصحيفة الاتحاد الإماراتية 12 يناير/كانون الثاني 2011: "شارك سعد في حلقة نجوى كرم مؤخرا، إلا أنّه لم يفز". وعن أسباب التكتّم على هويّتها أمام إدارة البرنامج، قالت: "لم أرغب في أن ينال سعد اهتماما خاصا، أو تصويتا إضافيا لكونه ابن هيفاء حسين، بل أردت أن يجرب حظه مثل باقي الأطفال المشتركين، وأن يستمتع بالمشاركة فقط، لأنّ الفوز ليس كل شيء في الحياة".

وعن الأمور التي تغيّرت في الأشهر الستة الأخيرة بعد ارتباطها بالفنان الإماراتي حبيب غلوم؛ أجابت: "إنّي سعيدة جدا بارتباطي بحبيب، فهو إنسان رائع، ويفهمني تماما، ومعه وجدت الاستقرار النفسي والعاطفي اللذين كنت أبحث عنهما". وعمّا إذا كانت ستشارك حصريا في أعمال إلى جانب الغلوم؛ أكدت هيفاء أنّها مستعدة لقراءة جميع النصوص التي تعرض عليها، وأنها تختار الأفضل بالنسبة إليها؛ إلا أنّها استدركت قائلة إنّها في غاية السعادة للمشاركة إلى جانب زوجها في عمل ضخم في رمضان الفائت. وكشفت هيفاء أنّها وزوجها يتبادلان الآراء في النصوص، وفي أداء كل منهما، وقالت في هذا الخصوص: "بعد الزواج، زوجي هو الوحيد الذي أستشيره بأعمالي، فهو لا يجاملني، وأنا أثق في رأيه".

وحول الانتقادات التي تناولت مسلسل "بنات آدمنفت هيفاء أن يكون المسلسل قد قلّل من شأن المرأة الخليجيّة، مشيرة إلى أنّها راضية تماما عن هذا العمل؛ إذ إنّه قدّم نموذجا عن فئة من الناس، ولم يتناول جميع أفراد المجتمع، وأضافت: "ثمّة شخصيات إيجابية في المسلسل، وأردنا توعية بعض فئات المجتمع من خلال تسليط الضوء على بعض الأمور السلبية الحاصلة في مجتمعاتنا".

وعلى صعيد آخر، وردا على سؤالنا عن الفنانين الإماراتيّين الذين تستمع إلى أغنياتهم، أجابت هيفاء أنّها تستمع إلى الجسمي وأحلام، الأوّل التقت به أثناء تصويرها كليبا إلى جانبه، أما أحلام فقد تعرّفت إليها على هامش إحدى حفلات المطربة الإماراتيّة في البحرين منذ 7 سنوات، ولا يزال التواصل موجودا بين هيفاء والجسمي وأحلام، وإنّما في المناسبات، بحسب تعبيرها، نظرا لظروف عمل كلّ منهم.