EN
  • تاريخ النشر: 04 فبراير, 2011

هند صبري تقود حملة للتبرع بالدم لصالح ضحايا "الثورة المصرية"

وضعت على "فيس بوك" أسماء وأرقام المستشفيات

وضعت على "فيس بوك" أسماء وأرقام المستشفيات

دشنت النجمة التونسية هند صبري حملة -عبر صفحتها على فيس بوك- للدعوة إلى التبرع بالدم لصالح من أسمتهم مصابي الثورة المصرية، ووضعت رسالة بعناوين وأرقام

دشنت النجمة التونسية هند صبري حملة -عبر صفحتها على فيس بوك- للدعوة إلى التبرع بالدم لصالح من أسمتهم مصابي الثورة المصرية، ووضعت رسالة بعناوين وأرقام بعض المستشفيات التي تعاني من نقص في أكياس الدم بسبب كثرة المصابين، وطلبت الذهاب للتبرع لمن تسمح ظروفهم بذلك، أو نشر الرسالة لمن لا تسمح ظروفهم.

وتجاوب مع دعوتها كثير من الشباب المصري، الذي أبدى استعداده التام للتبرع، ووجهوا الشكر لهند على اهتمامها بالشأن المصري.

وقالت ريم محمود: "أنا سأذهب لبنك الدم في منطقة الدقي بالقاهرة فهو الأقرب لبيتي".

وتمنت وسام محمد أن تتمكن من الذهاب لأحد المراكز التي ذكرتها هند، وقالت: "والله ما عارفة أخرج من باب عمارتي".

ووضع أحمد عليوة أسماء لبعض المستشفيات الأخرى التي تحتاج للتبرع، وقال: "يا ريت كل واحد يعرف أن هناك نقص في أكياس الدم بمستشفى قريب منه يخبرنا من خلال هذه الصفحة".

من ناحيته، طلب خالد بركات من الفنانة هند صبري الدعوة أيضا- لتبني دعوة للمساعدة بسيارات لنقل المصابين للمستشفيات، ووضع تليفون لأحد الأطباء المتواجدين بميدان التحرير للتنسيق معه في هذا الأمر.

كانت هند قد تفاعلت بشكل كبير مع الأحداث في مصر فور عودة خدمة الإنترنت التي انقطعت لعدة أيام منذ يوم الجمعة الماضية، والتي أطلق عليها المتظاهرون اسم "جمعة الغضب".

وعبرت -في رسالة كتبتها باللغة الإنجليزية- عن سعادتها بثورة الشباب، مؤكدة على عدالة مطالبهم في الحصول على مستقبل أفضل.

وأبدت -في الرسالة نفسها- سعادتها بروح التضامن التي تبدو واضحة بين المصريين فقراء وأغنياء، مسلمين ومسيحيين، كبارا وصغارا، رجالا ونساء.