EN
  • تاريخ النشر: 13 يوليو, 2009

انتقل إليها خلال رحلاتها عبر البحار نقل تشارليز ثيرون إلى المستشفى بعد إصابتها بفيروس خطير

تشارليز ثيرون دخلت المستشفى بعد إصابتها بآلام في البطن

تشارليز ثيرون دخلت المستشفى بعد إصابتها بآلام في البطن

أصيبت الممثلة الأمريكية الشهيرة تشارليز ثيرون بفيروس خطير أدى إلى دخولها المستشفى أكثر من مرة.

أصيبت الممثلة الأمريكية الشهيرة تشارليز ثيرون بفيروس خطير أدى إلى دخولها المستشفى أكثر من مرة.

وذكرت مجلة "ناشيونال أنكوايرر" الأمريكية أن صديق ثيورن، الممثل الأيرلندي ستيورات تاونسند، نقل النجمة الحسناء إلى المستشفى مطلع الأسبوع الجاري عندما أصيبت بآلام شديدة في البطن.

وكانت ثيرون قضت قبل ذلك أربع ليالٍ في مركز "سيدارس سيناي" الطبي في لوس أنجلوس للاشتباه في إصابتها بتسمم غذائي؛ إلا أنها غادرت المستشفى بعد تلك المدة.

وجاء في تقرير المجلة أن تاونسند نقل صديقته إلى المستشفى مرة أخرى بعدما زادت آلامها، وذلك بحسب وكالة الأنباء الألمانية "د ب أ".

وتبين من خلال سلسلة ثانية من التحاليل أن الممثلة المولودة في جنوب إفريقيا مصابة بفيروس خطير، يشتبه في أنه انتقل إليها خلال إحدى رحلاتها عبر البحار.

تشارليز ثيرون تعد حاليا واحدة من أبرز نجمات هوليوود غير الأمريكيات، وهي من مواليد عام 1975 في منطقة بينوني بجنوب إفريقيا.

وحصلت تشارليز على أول دور لها، وكان دورا صامتا في فيلم منخفض التكلفة عام 1995، ولكنه أهلها لدور أكبر في فيلم "يومان في الوادي two days in the valley" عام 1996، وهو ما لفت إليها نظر النجم "توم هانكس" الذي ضمها لطاقم فيلمه "هذا الشيء الذي تفعله that thing you do"، الذي كتبه وأخرجه عام 1996.

ولكن دورها الأهم جاء في العام التالي، حين شاركت كلا من كيانو ريفز وأل باتشينو بطولة الفيلم الدرامي الشهير "محامي الشيطان the devil's advocate"، حيث أدت -بشكل مميز- دور زوجة محام شاب يقوده طموحه إلى التحالف مع الشيطان!.

وكان آخر فيلم عرض لها في صالات السينما هو فيلم الخيال العلمي "هانكوك Hancock"، الذي تقاسمت بطولته مع النجم الأمريكي الأسمر ويل سميث.

وعلى مستوى حياتها الشخصية، ترتبط تشارليز حاليا بالممثل والمخرج الشاب ستيوارت تاونسند، الذي قامت تشارليز ببطولة الفيلم الأول من إخراجه، وهو بعنوان "معركة سياتل".