EN
  • تاريخ النشر: 03 نوفمبر, 2010

استعان بمارسيل خليفة في مسلسل "في حضرة الغياب" نجدت أنزور يحاكم "الزرقاوي" بمساعدة فنانين أمريكيين بـ"جنود الله"

نجدت أنزور قال إنه لا يخشى من الآراء المعادية لمشروعاته الفنية

نجدت أنزور قال إنه لا يخشى من الآراء المعادية لمشروعاته الفنية

أكد المخرج السوري نجدت إسماعيل أنزور أن مسلسل "جنود الله" يسعى إلى تسليط الضوء على معاناة العراق مع الإرهاب، وكشف أن العمل سيشهد ظهور زعيم تنظيم القاعدة الراحل أبو مصعب الزرقاوي.

أكد المخرج السوري نجدت إسماعيل أنزور أن مسلسل "جنود الله" يسعى إلى تسليط الضوء على معاناة العراق مع الإرهاب، وكشف أن العمل سيشهد ظهور زعيم تنظيم القاعدة الراحل أبو مصعب الزرقاوي.

كما كشف المخرج السوري أن الفنان اللبناني مارسيل خليفة سيجسد شخصيته الحقيقية بمسلسل "في حضرة الغياب" الذي يتناول سيرة الشاعر الفلسطيني محمود درويش.

وقال أنزور -في تصريح لـmbc.net- إنه فور انتهائه من مسلسله "في حضرة الغياب" سيباشر تصوير مسلسله الآخر بعنوان "جنود الله" المأخوذ عن رواية الكاتب السوري فواز حداد، وكتابة السيناريو عبد الناصر عابد.

واعتبر أن الإفصاح عن تفاصيل العمل للصحافة في هذه الآونة سيحرق فكرته؛ إلا أنه أشار إلى أن كل ما جاء في الرواية كالمشاهد القاسية والتفجيرات الإرهابية وظهور مشهد واحد لشخصية زعيم القاعدة في العراق أبو مصعب الزرقاوي سيطرح على الشاشة، رافضا في الوقت نفسه الخوض في التفاصيل الإخراجية وكيفية تناول الأحداث.

وأضاف أنزور أن مسلسل "جنود الله" سيكون أضخم عمل عربي في الموسم المقبل؛ حيث سيصور في سوريا والعراق وبمشاركة نجوم من أمريكا وسوريا والعراق، موضحا أن اللغة التي سيعتمد عليها هي العامية، إضافة إلى وجود اللغة الإنجليزية للممثلين الأمريكيين.

ونفى أنزور وجود توجه سياسي يقف وراءه للدخول في طرح المواضيع الإشكالية المتعلقة بالتطرف الديني عبر الدراما، مشيرا إلى أنه يحاول تسليط الضوء على قضايا التي تهم كل مواطن في منطقتنا من خلال قراءته لواقع الأمة العربية والإسلامية.

وأشار إلى أن الهدف من وراء مشروعه الفني والثقافي الذي يتناول التطرف الديني والإرهاب هو كشف الجهات التي تقف وراء انتشار تلك الظواهر، ومن يقوم بالدعم والترويج لهذه الجماعات الدينية التي ابتليت بها الأمة الإسلامية.

وأضاف المخرج السوري أنه رغم خروج بعض الآراء المعادية لأعماله وخاصة مسلسل "ما ملكت أيمانكم" مؤخرا الذي أثيرت حوله ضجة كبيرة؛ إلا أنه لا يخشى مواصلة مشروعه الفني، والدخول في تجربة جديدة مع مسلسل جنود الله، على حد قوله.

رواية "جنود الله" التي تدور حوادثها بين سوريا والعراق في شكل رئيسي تتطرق إلى علاقة الأب صاحب التاريخ اليساري النضالي المعروف، مع ابنه الذي اتخذ خلال سفر أبيه خطا مغايرا، فانتمى إلى إحدى الجماعات الدينية المحظورة المرتبطة بالزرقاوي، ليصبح "أمير" إمارة العراق بعد انتقاله إلى هناك والالتحاق بخليته.

من جانب آخر، قال إن مشاركة الفنان مارسيل خليفة بمسلسل "في حضرة الغياب" تأتي على خلفية ارتباطه الشديد بعلاقة الصداقة مع الشاعر الراحل محمود درويش، ومرافقته في معظم أمسياته الشعرية كعازف لدى إلقاء درويش قصائده، فضلا عن تلحينه أكثر من عشر قصائد له.

وأشار المخرج السوري إلى أن مشروع تحضير مسلسل عن حياة الشاعر محمود درويش الملقب بشاعر المقاومة بدأ منذ عامين من قبل المنتج والممثل السوري فراس إبراهيم، وبالتنسيق مع المطرب اللبناني مارسيل خليفة، الأمر الذي جعل من وجود مارسيل في العمل ضرورة درامية لاستكمال الشخصيات الذين كانوا على صلة جيدة بالشاعر الراحل.

وتابع أنزور أنه استفاد من تشابه جغرافية منطقة الجولان السوري مع مكان ولادة محمود درويش في قرية "بورة" الفلسطينية ليكون نقطة انطلاقة تصوير المسلسل، وذلك بعد ترميم القرية كاملة في الجولان السوري.

وأوضح أن التصوير سيتم في عدة بلدان عربية وأوروبية بما فيها الولايات المتحدة الأمريكية؛ حيث سنشهد هناك العلاقة التي تجمع الشاعر محمود درويش مع المفكر الفلسطيني الأصل إدوارد سعيد الذي يجسد شخصيته الفنان غسان مسعود.

مسلسل "في حضرة الغياب" من تأليف حسن يوسف، وإخراج نجدت إسماعيل أنزور، ويتناول السيرة الذاتية للشاعر العربي الفلسطيني محمود درويش، وبتعاون إنتاج مشترك بين مؤسسة فراس إبراهيم والمدينة الإنتاجية المصرية التي يشرف عليها يوسف عثمان.