EN
  • تاريخ النشر: 07 فبراير, 2011

قالت إنها أصيبت بحالة إغماء عقب الأحداث مي سليم تؤجل حفل زفافها تضامنا مع شهداء مصر

مي سليم وخطيبها رجل الأعمال المصري علي رفاعي

مي سليم وخطيبها رجل الأعمال المصري علي رفاعي

أعلنت الفنانة مي سليم تأجيل حفل زفافها تضامنا مع الأحداث الدامية التي تشهدها مصر مؤخرا والتي أصابتها بوعكة صحية لم تشف منها حتى الآن.

  • تاريخ النشر: 07 فبراير, 2011

قالت إنها أصيبت بحالة إغماء عقب الأحداث مي سليم تؤجل حفل زفافها تضامنا مع شهداء مصر

أعلنت الفنانة مي سليم تأجيل حفل زفافها تضامنا مع الأحداث الدامية التي تشهدها مصر مؤخرا والتي أصابتها بوعكة صحية لم تشف منها حتى الآن.

وقالت الأردنية مي سليم -في تصريحات خاصة لـ mbc.net-: "أصبت بحالة إغماء عقب اندلاع ثورة الشباب في مصر يوم 25 يناير/كانون الثاني، وأكد طبيبي المعالج إصابتي بهبوط حاد في الدورة الدموية، ما استدعى أن ألازم الفراش حتى الآن".

وأضافت مي بالقول "ما شهدته مصر من أحداث كان دافعا قويا أن أتفق مع خطيبي رجل الأعمال المصري علي رفاعي على تأجيل حفل زفافي الذي كان مزمعا إقامته يوم عيد الحب الموافق 14 فبراير/شباط الجاري".

وتابعت مي "أعتبر مصر بلدي ووطني، لذا أقل ما يمكن أن أقدمه لها تضامني مع شهداء الثورة بوقف ترتيبات عرسي الآن دون تحديد موعد آخر لإقامته، فكيف أفرح والشعب المصري ينزف".

وأعربت مي عن أملها أن تنتهي الأحداث التي تشهدها مصر على خير دون وقوع خسائر أخرى قائلة "يكفي الخسائر التي شهدتها البلاد خلال الأيام القليلة الماضية التي مرت علينا كما لو كانت أعواما طويلة".

وقالت الفنانة مي سليم "رفضت السفر إلى الأردن في هذه الظروف، لكوني أعتبر نفسي من أبناء هذا البلد الذي منحني الكثير وأدخل الفرحة في قلبي، فلا يمكنني أن أتخلى عن التواجد بين هذا الشعب الباسل وأرحل في وقت عصيب كهذا".

وعبرت مي عن حزنها العميق لما يحدث قائلة "أثناء متابعتي للأحداث بالقنوات الفضائية لم أتمالك نفسي من البكاء، خاصة بعد ما تطور الأمر إلى إطلاق الرصاص بين الأشقاء المصريين" مؤكدة أنها تتمنى نهاية سعيدة للأحداث في مصر تعود على الجميع بالخير والأمان والاستقرار.