EN
  • تاريخ النشر: 17 أغسطس, 2010

استغرب ردة فعل مسيحي لبنان واعتبرها دعوة للطائفية منتج "سيدنا المسيح": لن أوقف عرض المسلسل

ياسر قشلق قال إن المسلسل يتناول معاناة السيد المسيح

ياسر قشلق قال إن المسلسل يتناول معاناة السيد المسيح

استغرب ياسر قشلق منتج المسلسل الإيراني "سيدنا المسيح" ردة الفعل الغاضبة من قبل المسيحيين في لبنان تجاه العمل، فيما أكد أنه لن يسحب المسلسل من تلفزيون "ساحل" الكويتي.

  • تاريخ النشر: 17 أغسطس, 2010

استغرب ردة فعل مسيحي لبنان واعتبرها دعوة للطائفية منتج "سيدنا المسيح": لن أوقف عرض المسلسل

استغرب ياسر قشلق منتج المسلسل الإيراني "سيدنا المسيح" ردة الفعل الغاضبة من قبل المسيحيين في لبنان تجاه العمل، فيما أكد أنه لن يسحب المسلسل من تلفزيون "ساحل" الكويتي.

وفيما أكد أن المسلسل لا يتضمن إساءة للمسيح، فإنه تساءل عما فعله الرافضون لمسلسله عندما قدمت هوليود فيلم "آلام المسيحمعتبرا أن هذه الاعتراضات تغلفها الطائفية وأن السيد المسيح ليس ملكا لأحد.

وقال قشلق -في تصريحات لـmbc.net- إن العمل يسلط الضوء بكل دقة وشفافية على معاناة السيد المسيح عليه السلام دون المساس بالدين المسيحي أو أبناء الطائفة المسيحية.

وأضاف "الذين أثاروا الشغب والغوغاء لم يكونوا أكثر منا حرصا على صورة السيد المسيح عليه السلام، وكان الأولى بهم أن يتعرفوا جيدا على فحوى المسلسل ولا يحكمون عليه سلفا".

وأكد أنه لن يقوم بسحب العمل من تلفزيون ساحل الكويتي الذي يملكه شريكه في الإنتاج رزاق الموسوي، وقال إن العمل بات يعرض حصريا على تلفزيون "ساحل" بعد وقف عرضه من قبل قناتي المنار وnbn اللبنانيتين، ولن نخضع للأصوات النشاز التي لا تمثل جميع أبناء الطائفة المسيحية".

وأشار قشلق إلى أن المسلسل خضع لورشة عمل من قبل المسؤولين قبل الشروع في تصويره، وكانت هناك متابعة لكل صغيرة وكبيرة، ومن غير المعقول أن نسكت عن أخطاء موجودة مثلما يحاول البعض للترويج له.

وأضاف لسنا صغارا حتى نتهم بالإساءة للسيد المسيح عليه السلام، فنحن مؤمنون بحرية الأديان، وسعينا من خلال المسلسل لإيضاح حقيقة ربما غفل عنها البعض وهي "الألم الإنساني للسيد المسيح عليه السلام".

وتساءل قشلق قائلا "أين كانت أصوات الغاضبين عندما قدمت هوليود فيلمها الشهير آلام المسيح؟ هل لأن الإنتاج عربي يقابل بالغضب، ما حدث دعوة للطائفية، وسيدنا المسيح عليه السلام ليس ملكا لأحد".

من جهته أكد رزاق الموسوي -مدير عام تلفزيون "ساحلوالشريك في إنتاج المسلسل- أنه لن يوقف عرض العمل لعدم وجود ما يستدعي ذلك، مشيرا إلى أنه وضع في عين الاعتبار أن تتوافر كافة المقومات التي تظهره كعمل ناجح، بدءا من النص ومرورا بالأداء وانتهاءً بالتنفيذ.

وأوضح الموسوي أن القيمة الدينية والإنسانية للمسلسل جعلته يخصص موازنة مفتوحة للإنتاج انعكست إيجابا على أداء الممثلين.

ونفى الموسوي أن يكون لوزارة الإعلام الكويتية الحق في منع عرضه من شاشة تلفزيون "ساحلوقال نعم نحن نعمل تحت مظلتها لكن الإنتاج ليس كويتيا، كما أن تلفزيون ساحل يبث من مصر، ولا سلطة لوزارة الإعلام الكويتية عليه.

لكنه استدرك قائلا "لكن ذلك لا يمنعنا من التعاطي والتعاون مع المسؤولين في وزارة الإعلام الكويتية، في حال تسلمنا أي خطاب يتعلق بذلك".

يذكر أن لوائح وقوانين وزارة الإعلام الكويتية متمثلة بإدارة المصنفات الفنية تحظر أي عمل تلفزيوني أو مسرحي يجسد الأنبياء أو أهل البيت.