EN
  • تاريخ النشر: 07 فبراير, 2011

قالت إنها تلقت تهديدات عنها منذ شهرين ممثلة لبنانية تتعرض للقرصنة على فيس بوك بسبب مشاركتها في مسابقة للجمال

 ريفان تعرضت صفحتها للقرصنة

ريفان تعرضت صفحتها للقرصنة

كشفت الفنانة اللبنانية ريفان كنعان أن صفحتها على موقع فيس بوك قد أغلقت بسبب عملية قرصنةبعد أن تلقت تهديدات عديدة بغلقها، ورجحت أن يكون مشاركتها في مسابقة للجمال ستقام الشهر المقبل في السعودية وراء غلق الصفحة.

كشفت الفنانة اللبنانية ريفان كنعان أن صفحتها على موقع فيس بوك قد أغلقت بسبب عملية قرصنةبعد أن تلقت تهديدات عديدة بغلقها، ورجحت أن يكون مشاركتها في مسابقة للجمال ستقام الشهر المقبل في السعودية وراء غلق الصفحة.

وقالت ريفان -في تصريح خاص لـmbc.net-: "تعرضت للتهديد بوقف صفحتي على فيس بوك قبل شهرين وكانت رسائل التهديد تحمل في طياتها جمله "ما راح تطولي يا حلوه" وإضافة إلى "بقفلها لك" وكانت هذه الرسائل تأتي من صفحات مجهولة ولا تحمل في قائمتها أي أصدقاء فكان من الواضح أنها فتحت للتهديد فقط.

وأضحت كنعان أن أصدقائها في الصفحة التي أغلقت وصل عددهم لأكثر من 3000 صديق، وكانوا من أشد المتابعين والمتحمسين لأعمالها وكانت تفكر في دعمهم لها في مسابقة الجمال الشهر القادم.

ولفتت ريفان إلى أنها الوحيدة من ضمن الفنانات في مسابقة الجمال التي قد تقام في الرياض شهر فبراير/شباط القادم. وقالت: "بدأ الإعداد للمسابقة منذ شهر يوليو/تموز الماضي، وهي أول مسابقة من نوعها تعتمد على الجاذبية مثل الابتسامة وجمال العين وليس على مفاتن الأنثى والمشاركة مفتوحة أمام جنسيات مختلفة".

واستطردت: "حصلت في السابق على لقب ملكة جمال الورد في لبنان، أتمنى أن أحقق النجاح في المسابقة المقبلة".

وأكدت ريفان أن صفحتها الحالية لا تحتوي على أشياء أو صور خاصة وقالت: "تعلمت درسا لن أنساه عندما تعرضت صفحتي القديمة للقرصنة، وكانت تحتوي صورا لأختي بلباس غير لائق ولم أكن أريد نشرها ولكن ضعاف القلوب هم من فعلوا ذلك ولهذا لا يمكن أن يكون في صفحتي شيء خاص لي بعد تلك الحادثة".

وكشفت ريفان أنها رفضت كثيرا من العروض التي تلقتها بسبب أنها تريد إظهار الفتاة السعودية بشكل غير لائق، وقالت: "بعض المنتجين يحاولون أن يسندوا لي أدوارا تظهر فيها الفتاة الخليجية والسعودية بصورة غير لائقة وهذا ما أرفضه تمامًا، لأن الفتاة السعودية ليست كذلك".

وأضافت: "قضيت حياتي بالكامل في المملكة وتطبعت بعاداتها وتقاليدها التي ترفض هذا المبدأ تماما".

وتشارك ريفان في مسلسل ديني خليجي غير تاريخي تحت عنوان «آخر أيام الوفاء» للمخرج البحريني مجيد كاظمي، وبطولة سمير الناصر، لطيفة المجرن، ريفان كنعان، طارق الجمعة، رائد البراك، وعدد من الفنانين الشباب.

وتدور أحداث العمل حول الصراعات النفسية ويناقش الجوانب الرومانسية وموضوع السحر كما يتطرق إلى موضوع تسلط الآباء وعدم تفهمه وتأثيرها على الأبناء.

وأوضحت في أنها تجسد في "آخر أيام الوفاء" دور فتاة تعاني وأخوها من تسلط الأب وعدم تفهمه، لافتة إلى أن تفاصيل العمل يتم خطبتها لشاب تحبه على أمل الزواج، غير أنه يبتعد عنها ويتركها بسبب السحر، رغم تمسكها به وإصرار والدها على تركه. في حين يموت أخوها بحادثة نتيجة تسلط أبيها وجبروته.