EN
  • تاريخ النشر: 09 يونيو, 2009

الشاب لطفي يثني على أداء الخضر أمام الفراعنة ملوك الراي يغنون للجزائر ..والشاب خالد يتجاهل المباراة

الشاب خالد لم يشاهد المباراة، في حين تابعها لطفي من فرنسا

الشاب خالد لم يشاهد المباراة، في حين تابعها لطفي من فرنسا

وصف نجم أغنية الراب الجزائرية الشاب لطفي دوبل كانو، فوز منتخب بلاده على مصر خلال تصفيات كأس العالم لكرة القدم، بأنه انتصار كبير لم يكن ينتظره الجزائريون.

وصف نجم أغنية الراب الجزائرية الشاب لطفي دوبل كانو، فوز منتخب بلاده على مصر خلال تصفيات كأس العالم لكرة القدم، بأنه انتصار كبير لم يكن ينتظره الجزائريون.

وأضاف: "لقد أصبت بكثير من الارتباك، خاصة في الشوط الأول من المباراة، لكن تشكيلة رابح سعدان استطاعت أن تكسر حاجز الدفاع المصريوذلك بحسب صحيفة "الشروق" الجزائرية.

وأشار إلى أن كريم مطمور فتح باب التتويج بتسجيله الهدف الأول، محطما جدار الصمت الرهيب الذي اجتاح مدرجات ملعب "البليدة" وتخوف الجمهور، خاصة وأن منتخب الخضر كان يركز على الهجوم أكثر من الدفاع.

وقال نجم أغنية الراب الجزائرية: "أمام هذا الفوز العظيم أشكر سعدان على ما قدمه للجزائر، فقد صنع عرسا رياضيا جميلا لم تشهده الجزائر منذ 1982".

وأوضح الشاب لطفي أنه لم يكن موجودا بالجزائر أثناء المباراة. وقال: "وتمنيت لو كنت موجودا بالجزائر لأشارك أبناء وطني فرحتهم، لكن هذا لم يمنعني من أن أصنع الفرحة رفقة أشقاء مغربيين وأصدقاء جزائريين داخل مقهى بفرنسا، وصنعنا بذلك الفرحة التي كان الجزائريون ينتظرونها على أعصاب من نار".

على جانب آخر، ذكرت صحيفة "الشروق" أن الشاب خالد لم يشاهد مباراة الجزائر مع مصر.

وقالت: "اتصلنا بمدير أعمال الشاب خالد لنقل انطباع ملك الراي، بعد فوز الجزائر في مباراة زلزلت نتيجتها كيان الشعب الجزائري وحوّلت ليله إلى نهار، فوجئنا بأن الكنج خالد لم يشاهد المباراة، ولا يعلم شيئا عن فوز الجزائر ضد مصر".

وأشارت إلى أن السيد بيكا -مدير أعمال الشاب خالد- جاء رده على النحو التالي: "خالد لم يشهد المباراة ولم نسمع بفوز الجزائر".

من جانبه، أكد الشاب توفيق أنه انتقل إلى ملعب "البليدة" قبل بدء المباراة؛ حيث قدم كثيرا من الأغاني مع مناصري الخضر، مشيرا إلى أنه كان برفقة الأخضر بلومي، وساهم إلى جانبه في توعية الجمهور بأهمية الروح الرياضية الحقيقية.

وأضاف: أن "فرسان كرة القدم الجزائرية كانوا رجالا حقيقيين يقودهم شهم استطاع أن يثبت أقدام اللاعبين ويرسم الفرحة على وجه كل جزائري، لم استطع التحكم في أعصابي خلال الشوط الأول؛ لأن الفريق المصري لعب جيدا في هذه المرحلة، لكن سعدان كان بالمرصاد ونجح بالفوز".

ودعا الشاب توفيق الخضر إلى التأهب من جديد للوصول إلى مونديال 2010 في كأس العالم بجنوب إفريقيا.

يذكر أن المنتخب الجزائري حقق فوزا عريضا على نظيره المصري بنتيجة "3-1" في ملعب "البليدة"؛ حيث أحرز أهداف الخضر كريم مطمور وعبد القادر غزال ورفيق زهير جبور، بينما أحرز محمد أبوتريكة هدف مصر الوحيد.