EN
  • تاريخ النشر: 01 أغسطس, 2009

برر ارتداء باروكة "دبور" في "طير إنت" مكي: أرفض مقارنتي بـ"ألف مبروك" أحمد حلمي

مكي يدافع عن اقتباس فيلمه من فيلم أجنبي

مكي يدافع عن اقتباس فيلمه من فيلم أجنبي

أكد الفنان الشاب أحمد مكي أنه لا وجه للمقارنة بينه وبين الفنان المصري أحمد حلمي، معتبرا أن فيلمه الجديد "طير إنت" لا ينافس فيلم حلمي الجديد "ألف مبروك".

أكد الفنان الشاب أحمد مكي أنه لا وجه للمقارنة بينه وبين الفنان المصري أحمد حلمي، معتبرا أن فيلمه الجديد "طير إنت" لا ينافس فيلم حلمي الجديد "ألف مبروك".

وقال مكي "لا أرى أي منافسة بيني وبين حلمي، فلكلّ منا طريقه الذي يختلف عن الآخر اختلافا تاما، ومذاقه الخاص وجمهوره الذي يعشقه، أما توقيت عرض الأفلام فلا دخل لنا به وإنما يخصّ الإنتاج والتوزيع فحسبحسب صحيفة "الجريدة" الكويتية.

ودافع الفنان الشاب عن اقتباس قصة فيلم "طير إنت" من فيلم أجنبي، وقال "أعتقد أن القضية ليست في الاقتباس في حدّ ذاته وإنما في طريقته، وأرى أن الفيلم تم تمصيره ليتناسب مع واقعنا وعاداتنا، ولا يشعر المشاهد العادي بأي غربة عن الفيلم، بل يخرج منه برسالة مهمة".

وأضاف أن رسالة فيلمه هي أن "كل إنسان يبحث في داخله عمّا يميزه ويكون نفسه حينها سينجح بالتأكيدوهذا ما كان واضحا في أغنية الفيلم "دور بنفسك جوه نفسك".

ورفض مكي اعتبار ظهور "العفريت" في الفيلم استهانة بعقل المشاهد، قائلا "أختلف مع هذا الرأي فليس في ظهور العفريت أي استهانة بعقل المشاهد؛ لأن الفيلم من نوع الفانتازيا المباح فيه تقديم أمور غير منطقية، والمشاهد واعٍ تماما لهذا الأمر، فنحن لا نخدعه".

وعن ظهوره بشخصية "دبور" التي اشتهر بها بباروكته الشهيرة في فيلمه الأخير، قال مكي "دبور يظهر في "طير إنت" في مساحة قليلة جدا، أي أن الفيلم لا يعتمد عليه نهائياًًًًً، فالشخصية الرئيسة هي شخصية الدكتور بهيج، والتي تختلف تماما عن شخصية دبور، فهو نموذج لشاب لا يملك أي خبرات وحياته عبارة عن مجموعة من المآسي، وطوال الفيلم يحاول تحقيق النجاح".

وأضاف "تراجعت كي لا أصدم جمهوري الذي تعرّف عليّ وأحبّني من خلال هذه الباروكة، فكان لا بد من أن يكون التخلي عنها تدريجيا".

وأكد أحمد مكي أنه ضد سيطرة نوع واحد من الأفلام على السينما، مشددا على أهمية التنوع، وأنه على صناع السينما عدم الاستسهال وركوب الموجة".

وعن قيامه بالاشتراك في كتابة الفيلم بالإضافة إلى التمثيل، قال مكي "العمل الفني عمل جماعي، وكل من يستطيع أن يسهم في إنجاحه عليه أن يفعل ذلك، ونحن جميعا شارك في الفيلم ونتناقش حتى نصل إلى صورة نهائية جيدة وحتى يخرج الفيلم بشكل يرضى عنه الجمهور".

وفسر مكي تعاونه للمرة الثانية مع المخرج أحمد الجندي بأنه أظهر أسلوبه الإخراجي المتميز في فيلمه السابق "إتش دبورمضيفا أن إحساس الجندي العالي بالكوميديا واهتمامه بأدق التفاصيل يرجع إليه فضل كبير في نجاح "إتش دبوركذلك أوجد هذا التعاون بيننا نوعا من التناغم شجّعني على العمل معه مرة أخرى في "طير إنت".

وأشار إلى أنه اختار الفنانة الشابة دنيا سمير غانم لتشاركه بطولة الفيلم لأنها فنانة متميزة، وتتمتع بموهبة عالية، وهي كذلك تجيد الغناء والاستعراض وتملك حسا كوميديا عاليا، وهذا ما كان مطلوبا في الفنانة التي ستجسّد دور حبيبة البطل.

كما دافع مكي عن تجسيده لسبع شخصيات في الفيلم، وقال "طالما أن الفيلم يستوعبها ومقدمة بشكل جيد فلا مانع، و"طير إنت" ليس أول فيلم يجسّد فيه البطل عددا كبيرا من الشخصياتمشيرا إلى أن شخصية "جاسم" الخليجي اضطرته لبذل جهد أكبر في تجسيد الشخصية حتى يتمكن من إتقان اللهجة الخليجية".