EN
  • تاريخ النشر: 22 فبراير, 2011

مرتكب الجريمة شعر بالإهانة بسبب ملاحظة حول الصوت مقتل شخص أثناء عرض Black Swan بسبب قرمشة فشار

فيلم "البجعة السوداء" المرشح للأوسكار يتسبب في قتل شخص

فيلم "البجعة السوداء" المرشح للأوسكار يتسبب في قتل شخص

أطلق شخص النار على آخر فأرداه قتيلا أثناء عرض فيلم "البجعة السوداء Black Swan" في إحدى صالات السينما بلاتفيا.

أطلق شخص النار على آخر فأرداه قتيلا أثناء عرض فيلم "البجعة السوداء Black Swan" في إحدى صالات السينما بلاتفيا.

وتبين لاحقا أن القتيل (43 عاما) طلب من القاتل (27 عاما) أن يخفض صوته الصادر عن قرمشة الفشار (الذرة المحمصة)؛ حيث كان يجلس بجواره. وفق ما نقلت صحيفة "جارديان" عن إحدى الصحف اللاتفية الثلاثاء 22 فبراير/شباط 2011.

وانتظر القاتل انتهاء عرض الفيلم ليستدير نحو الضحية، ويصوّب نحوه مسدسه أمام أعين الحاضرين.

وعلى الفور سارع الموجودون للإمساك به، والاتصال بالشرطة، التي حضرت لتسلّمه والتحقيق في الحادث.

وتبين لاحقا أن القاتل خريج كلية الشرطة، وحائز شهادة الدكتوراه في القانون من جامعة لاتفيا.

وقال إنه شعر بإهانة كبيرة من ملاحظة القتيل، فانتظر انتهاء الفيلم و"أقدم على الانتقام".

"البجعة السوداء" وهو مرشح في خمس فئات في جوائز الأوسكار المقبل، من بطولة ناتالي بورتمان، ومن إخراج دارين أرونوفسكي.

ويدور الفيلم حول نينا سايرز راقصة نجمة في فرقة "نيويورك سيتي باليهوهي مكبوتة كليًّا من قِبَل والدتها الراقصة الفاشلة التي لا تعيش إلا من أجل نجاح ابنتها ومن خلالها، وتعاملها وكأنها لا تزال طفلة صغيرة.

وتحاول الراقصة الشابة يائسةً إقناع مدرب الرقص توماس ليروي "فنسان كاسيل" باختيارها الدور الرئيسي في باليه "بحيرة البجع".

لذا عزيزي القارئ حذار عند ذهابك إلى السينما من مضغ الفشار بصوت عال.. وإلا!.