EN
  • تاريخ النشر: 05 مايو, 2012

أعرب عن أمله في أن يغني بالقدس معين شريف: أخاف على ابنتي من الفن.. ودعمي لفلسطين منعني الغناء بمصر

المطرب اللبناني معين شريف

المطرب اللبناني معين شريف

أكد المطرب اللبناني معين شريف أنه يرفض أن تصبح ابنته مطربة، أو أن تدخل مجال الفن لأنه موبوء، معتبرا أن حياة الفنان الشخصية ملك له، ولا يجب خوض الإعلام فيها، وشدد في مقابلة مع برنامج "بعدنا مع رابعة" على قناة "الجديد" الفضائية اللبنانيةعلى أن القدس لها مكانة كبيرة في قلبه، وأنه يتمنى أن يأتي اليوم الذي يغني فيها، مشيرا إلى أن دعمه للقضية الفلسطينية كان سببا في منعه من الغناء بمصر، خلال فترة النظام السابق.

  • تاريخ النشر: 05 مايو, 2012

أعرب عن أمله في أن يغني بالقدس معين شريف: أخاف على ابنتي من الفن.. ودعمي لفلسطين منعني الغناء بمصر

أكد المطرب اللبناني معين شريف أنه يرفض أن تصبح ابنته مطربة، أو أن تدخل مجال الفن لأنه موبوء، معتبرا أن حياة الفنان الشخصية ملك له، ولا يجب خوض الإعلام فيها. وشدد على أن القدس لها مكانة كبيرة في قلبه، وأنه يتمنى أن يأتي اليوم الذي يغني فيها، مشيرا إلى أن دعمه للقضية الفلسطينية كان سببا في منعه من الغناء بمصر، خلال فترة النظام السابق.

وقال شريف في مقابلة مع برنامج "بعدنا مع رابعة" على قناة "الجديد" الفضائية اللبنانية-: "أرفض أن تحترف ابنتي الغناء حتى إذا كان صوتها جميلا، أو أن تدخل مجال الفن؛ لأن جو الفن موبوء وغير مناسب لها".

وأضاف "لا يوجد جو مناسب لأعمال فنية مميزة، وإذا كانت بنت شارع ربما أسمح لها بدخول جو الفن، خاصة أنه أصبح لا يمت للفن بصلة، خاصة أن هناك قنوات فضائية تعرض أعمالا بعيدة عن الفن تماما".

وشدد على أن حياة الفنان الخاصة ملك له فقط، ولا بد أن يكون له خصوصية في حياته الشخصية؛ مثل أي شخص، لافتا إلى أنه لا يعطي للشائعات التي تطلق عليه بين الحين والآخر أي اهتمام حتى إن كانت مؤذية.

وأكد المطرب اللبناني أن القدس الشريف لها مكانة كبيرة ومميزة في قلبه، مشيرا -في الوقت نفسه- إلى أنه يتمنى أن يأتي اليوم الذي تحرر فيه، حتى يستطيع أن يذهب للقدس ويغني هناك.

وأوضح شريف أن دعمه المستمر للقضية الفلسطينية كان سببًا رئيسًا في منعه من الغناء في مصر، خلال فترة النظام السابق، معربا عن أمله في أن يكون التغيير الجديد الذي حدث بمصر مدخل صدق يستطيع من خلاله الدخول إليها وهو آمن.

وأشار إلى أنه لم يرفض الغناء باللهجة المصرية، وأنه مستعد للغناء بها في أي وقت، موضحا أنه لا مشكلة بالنسبة له الآن في الغناء بمصر، بعدما تعرض للحرب من قبل القائمين على البلاد في الفترة السابق.

وعن عقده مع روتانا، أكد المطرب اللبناني أن الألبوم الخاص به جاهز؛ من حيث الكلمات والألحان، ولكن شركة روتانا ليست جاهزة لتقديم الألبوم، وهذا هو سبب أزمته معها في الفترة الأخيرة.

وأوضح شريف أنه من الممكن أن يجدد عقده مع روتانا إذا وجد الاتفاق الذي يناسب الفن الذي يقدمه، لكنه شدد -في الوقت نفسه- على أن السياسة التي تتبعها إدارة الشركة تدفعه على عدم التجديد معها.