EN
  • تاريخ النشر: 07 يوليو, 2009

أطلقوا مجموعات على فيس بوك لتلقي التعازي معجبون عرب يُخفون حزنهم على جاكسون لتحرشه بالأطفال

تشبه جاكسون بالنساء اضطر معجبيه العرب لإخفاء حبهم لفنه

تشبه جاكسون بالنساء اضطر معجبيه العرب لإخفاء حبهم لفنه

رغم حزنهم الشديد على رحيل ملك البوب مايكل جاكسون، وإطلاقهم مجموعات على "الفيس بوك" لتلقي التعازي فيه؛ إلا أن المعجبين العرب بفنه لم يستطيعوا أن يظهروا هذا الحزن علنا، وذلك بسبب قضية التحرش بالأطفال التي واجهها، واتجاهه للظهور بمظهر امرأة.

رغم حزنهم الشديد على رحيل ملك البوب مايكل جاكسون، وإطلاقهم مجموعات على "الفيس بوك" لتلقي التعازي فيه؛ إلا أن المعجبين العرب بفنه لم يستطيعوا أن يظهروا هذا الحزن علنا، وذلك بسبب قضية التحرش بالأطفال التي واجهها، واتجاهه للظهور بمظهر امرأة.

ففي اليوم الأول من وفاته أطلق شبان من دول عربية مختلفة أكثر من 60 مجموعة على "فيس بوك" لتلقي التعازي في ملك البوب، إضافة للإعلان عن مجموعات أخرى تتغنى بجاكسون ورحلة كفاحه، وأشهر أغانيه، وما يتردد عن إسلامه.

ومن هذه المجموعات مجموعة "وداعا ملك البوب مايكل جاكسون.. أنت في قلوبناومجموعة "عشاق مايكل جاكسون" ومجموعة "إلى محبي مايكل جاكسون.. رحمة الله عليهومجموعة "فلندافع عن مايكل جاكسونومجموعة "ظالمين ليه مايكل جاكسونوغيرها.

إلا أن هؤلاء المعجبين لم يستطيعوا أن يعبروا عن حزنهم هذا أمام أصدقائهم وأقاربهم وأزواجهم خوفا من علامات الاستياء وتعبيرات الغضب التي سيواجهونها إذا أعلنوا عن تعلقهم بأغنيات ملك البوب وبكائهم لرحيله، وذلك بحسب صحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية.

"مرحبا.. من منا لا ينتظر بلهفة الألبوم الجديد لمايكل جاكسون؟". هذه واحدة من الجمل الكثيرة التي نشرت على موقع فيس بوك، ومواقع فنية أخرى مختلفة من قبل محبي "ملك البوب" من العرب، الذين يقدر عددهم بعشرات الآلاف.

ويعزو أحد باعة أسطوانات جاكسون في مدينة الإسكندرية المصرية حرصَ المعجبين بملك البوب على إخفاء هذا الإعجاب إلى جوانب تخص الشخصية العربية والشرقية المحافظة بطبيعتها، فبعد قضية التحرش بالأطفال، واتجاهه للظهور بمظهر امرأة في السنوات الخمس الأخيرة من عمره، أصبح كثير من المعجبين العرب بجاكسون يخفون حبهم له، ويكتمون حزنهم عليه بعد وفاته.

ويؤيد ذلك التبرير قول "محمد" الممثل القانوني لمؤسسة رقابية بالإسكندرية، حيث يشير إلى أنه أحب جاكسون حين شاهد للمرة الأولى الطريقة التي يحرك بها قدميه وساقيه، ويبهر الجمهور بحركاته العجيبة وصوته الذي تتخلله شهقات مؤثرة.

ويضيف أنه ظل يقتني كل جديد من شرائط كاسيت مايكل من كشك بيع الأسطوانات الغنائية الغربية المجاور لبيت أسرته، حتى بعد أن تزوج في التسعينيات، لكنه قرر التوقف عن الجهر بهذه العادة نهائيا، طوال السنوات الخمس الأخيرة، والاكتفاء بسماع أغانيه مثل "ثريللر" (Thriller) و"باد" (bad)، في سيارته.

ويوضح أن السبب في ذلك قضية التحرش بالأطفال التي اتهم بها ملك البوب، حيث ملأت أخبارها الدنيا، ووصلت هذه الأخبار لزوجته وحماته، كما أن تشبه مايكل بالنساء، جعل الجميع ينظرون إليه باحتقار في منزل محمد.

وحتى بعد تزايد الأخبار التي تقول إن جاكسون اعتنق الإسلام، لم يكن محمد قادرا على إعادة أسطوانات موسيقى وأغاني جاكسون إلى بيته.

من جانبه، يقول عبد الكريم عبد الراضي، الطالب بالفرقة الرابعة بكلية الحقوق، جامعة القاهرة: إن خبر وفاة جاكسون أصابه بحالة من الحزن العميق، لأنه يعلم أنه لا يستطيع أن يخبر أحدا.

ويضيف أن والدته كانت توبخه، وأن أباه كان ينظر إليه بغضب حين يشغل شريط فيديو لمايكل جاكسون على التلفاز. وأردف عبد الكريم أنه اكتفى بكتابة كلمات عزاء في جاكسون تحت اسم مستعار على موقع عربي للدردشة لمحبي مايكل جاكسون، ومما كتبه: "أحببت فنك، وهربت من العالم لأستمع لإبداعك، وأشاهده.. ما قمت به لن يتكرر".

ويشير سلامة ميوزيك بائع شرائط الكاسيت الشهير بالإسكندرية، إلى أن مبيعات جاكسون تراجعت بشكل ملحوظ، بعد قضية التحرش الجنسي، وبعد ظهوره في حفلات وكأنه سيدة، لا رجل.

ويقول ميوزيك: "في الإسكندرية، مثل القاهرة أو أي مدينة عربية أخرى، من العيب أن يرتدي الرجل ملابس امرأة، ومن العيب أن تعلن أنك تحب الاستماع لمغنٍّ يضع مساحيق النساء على وجهه، والآن يقولون إنه أصبح مسلما، لكنني أعتقد أن هذا لم يكن ليغير من الأمر شيئا".

ويضيف أنه هو الآخر توقف عن وضع صور لمايكل جاكسون لهذا السبب. كان زبائن الأغاني العربية يتندرون على صوره، ويستهجنون قيامي بتعليقها على واجهة المحل، لكن محبي مايكل جاكسون لم يتوقفوا عن شراء أسطواناته سرا. وبعضهم كان ينزع غطاء الأسطوانة الذي توجد عليه صورة مايكل جاكسون، خوفا من الدخول بها إلى البيت.

ويتذكر أن آخر صورة علقها على محله كانت للبوستر الذي ظهر لمايكل جاكسون مع أغنية باد (BAD)، حيث كان يرتدي ملابس سوداء مزخرفة، يبدو فيها -مع مساحيق وجهه- أقرب لصورة بنت منها لصورة رجل.

ومع ذلك، يأمل ميوزك أن تستمر حالة الزخم الموجودة حاليا حول وفاة مايكل جاكسون المفاجئة، وأن تؤدي هذه الحالة لمزيد من إقبال الشباب العرب من الجيل الجديد على شراء أسطواناته.