EN
  • تاريخ النشر: 17 أغسطس, 2011

هددت بمقاضاة المجلة التي نشرت الخبر الكاذب مريم حسين: القبض عليّ مع ياسر القحطاني بدبي شائعة

 مريم حسين في صورة لها مع ياسر القحطاني

مريم حسين في صورة لها مع ياسر القحطاني

هددت الفنانة مريم حسين برفع دعوى قضائية ضد إحدى المجلات الخليجية بعدما نشرت خبرا كاذبا عن إلقاء القبض عليها برفقة اللاعب السعودي الشهير ياسر القحطاني، وذلك في سهرة خاصة جمعتهما في دبي، مطالبة المسئولين على المجلة بتقديم اعتذار رسمي أو اللجوء للقضاء.

هددت الفنانة مريم حسين برفع دعوى قضائية ضد إحدى المجلات الخليجية بعدما نشرت خبرا كاذبا عن إلقاء القبض عليها برفقة اللاعب السعودي الشهير ياسر القحطاني، وذلك في سهرة خاصة جمعتهما في دبي، مطالبة المسئولين على المجلة بتقديم اعتذار رسمي أو اللجوء للقضاء.

وقالت مريم حسين -في تصريح لـ mbc.net- إنها تلقت الخبر أثناء عملها في بروفات مسرحيتها الجديدة "الطرطنجي" مع الفنان طارق العلي، مشيرة إلى أن فريق العمل تعاطف معها، وطالبها بعدم السكوت؛ لأن الأمر تجاوز الشائعات إلى إساءة للسمعة.

وأضافت أنها رغم رباطة الجأش التي عرفت بها إلا أن وقع الخبر الذي نشرته مجلة "حول الخليج" كان كبيرا عليها، مما اضطرها للاعتذار عن مواصلة البروفات بسبب حالة الحزن التي سيطرت عليها والظلم الذي وقع عليها.

وأكدت نجمة مسلسل "بنات سكر نبات" بأن الخبر أضرّها بشكل كبير، وأساء إلى سمعتها، وتعبت نفسيا بسببه بعدما بدأت المنتديات الإلكترونية والهواتف النقالة بتناول هذا الخبر الكاذب.

وكانت مريم حسين قد قالت في بيان صحفي وزعه مكتبها الإعلامي إن المجلة الخليجية أضرّت سمعتها بنشر خبر قصدت من ورائه البحث عن الإثارة على حسابها.

ولفتت إلى أن المانشيت الذي تم نشره على غلاف المجلة كان بعنوان "القبض على ياسر القحطاني ومريم حسين في سهرة بدبيلكن تفاصيل الخبر في الداخل التفاصيل مختلفة تماما، ما يؤكد القصد من وراء نشر هكذا أخبار.

وأوضحت أن الأمر الذي أثار غضبها هو اتباع المجلة لأسلوب غير مهني، لم تراع فيه الأضرار الجسيمة التي يمكن أن يتسبب بها ولأسرتها، خاصة أنها متواجدة حاليا في الكويت.

وأوضحت أنها سبق أن صرحت بعدما تناقلت وسائل الإعلام صورة تجمعها مع لاعب المنتخب السعودي المعروف ياسر القحطاني بأنهما كان في مناسبة عشاء عامة في مطعم شهير بصحبة مجموعة من الأصدقاء.

وقالت إن تفاصيل الخبر خلت من مفردة "القبض" التي جاءت في المانشيت، بل ورد في الخبر ما يلي" شائعة ثانية تطارد القناص بدبي، واللاعب يلتزم الصمتوعنوان آخر "مريم حسين: ضعفاء النفوس حوّلوا وليمة العشاء إلى سهرة صاخبة".. مما يعني انعدام المهنية والابتعاد عن الشفافية.