EN
  • تاريخ النشر: 25 يناير, 2011

على خلفية مشاركته في مظاهرات 25 يناير بالقاهرة مخرج مصرى : ضربت من الأمن فى مظاهرات "يوم الغضب" .. والعساكر هربونى

 عمرو تعرض للضرب أثناء المظاهرات

عمرو تعرض للضرب أثناء المظاهرات

تعرض المخرج المصري الشاب عمرو سلامة لتعدٍّ من قوات الأمن المصرية عليه بالضرب المبرح أثناء مشاركته في المظاهرات التي بدأت في مدينة القاهرة ومدن أخرى بمصر يوم 25 يناير/كانون الثاني 2011.

تعرض المخرج المصري الشاب عمرو سلامة لتعدٍّ من قوات الأمن المصرية عليه بالضرب المبرح أثناء مشاركته في المظاهرات التي بدأت في مدينة القاهرة ومدن أخرى بمصر يوم 25 يناير/كانون الثاني 2011.

وقال عمرو في تصريح خاص لـmbc.net : "كنت في شارع القصر العيني أشارك في المظاهرات مع غيري من الفنانين، ومنهم المخرج والمؤلف محمد دياب، وبلال فضل، والمطرب حمزة نمرة، وعباس أبو الحسن، حتى وجدت أحد الضباط يأمر العساكر بأن يلقوا القبض عليّ، وقال لهم أن يأخذوني بعيدا عن الكاميرات ويحطموا هاتفي المحمول".

وتابع "أدخلوني إلى داخل إحدى العمارات السكنية بأحد الشوارع المتفرعة من شارع القصر العيني، وأمر العساكر أن يضربوني، واستمروا في ضربي مدة عشر دقائق كاملة دون رحمة، حتى غادر الضابط، فوجدت العساكر يطالبونني بمحاولة الهرب قبل عودة الضابط".

حتى جاء ضابط آخر قبل محاولتي الهرب وسألهم: مين ده؟، فردوا عليه أني كنت أصور المظاهرات، فقال لهم: "سيبوه" ونصحوني بسرعة الهروب قبل أن يأتي الضابط الأول.

وفي هذه الأثناء ينتظر عمرو سلامة -مخرج فيلم "زي النهاردة"- هدوء الأوضاع الأمنية والمظاهرات حتى يتمكن من الذهاب إلى المستشفى لتلقي العلاج؛ لأن حالته الصحية متأثرة جدا بالضرب المبرح الذي تعرض له.

عمرو سلامة مخرج شاب أخرج من قبل فيلم "زي النهاردة" بطولة بسمة، ويستعد حاليا لطرح فيلمه الثاني "أسماء" مع النجمة التونسية هند صبري.

يذكر أن العديد من المظاهرات قد اندلعت في شوارع القاهرة اليوم 25 يناير/كانون الثاني، وهو يوم عيد الشرطة المصرية.