EN
  • تاريخ النشر: 06 فبراير, 2012

الدفاع قال إن ثلاثة أشخاص كانوا يدعون زواجها محكمة النقض تؤيد سجن هشام طلعت 15 سنة في مقتل سوزان تميم

هشام طلعت وسوزان تميم

النقض تؤيد سجن هشام طلعت 15 سنة في مقتل سوزان تميم

محكمة النقض تؤيد حكم محكمة جنايات القاهرة الصادر بمعاقبة هشام طلعت مصطفى المتهم في قضية قتل المطربة اللبنانية سوزان تميم بالسجن المشدد ١٥ سنة، و٢٥ عاما للمتهم الثاني محسن السكري.

  • تاريخ النشر: 06 فبراير, 2012

الدفاع قال إن ثلاثة أشخاص كانوا يدعون زواجها محكمة النقض تؤيد سجن هشام طلعت 15 سنة في مقتل سوزان تميم

 

 

أيدت محكمة النقض حكم محكمة جنايات القاهرة الصادر بمعاقبة هشام طلعت مصطفى المتهم في قضية قتل المطربة اللبنانية سوزان تميم بالسجن المشدد ١٥ سنة، و٢٥ عاما للمتهم الثاني محسن السكري.

جاء ذلك في أولى جلسات نظر قضية مقتل المطربة اللبنانية سوزان تميم، والمتهم فيها رجل الأعمال هشام طلعت مصطفى، ومحسن السكري الضابط السابق.

وشهدت الجلسة حضورًا مكثفًا لأنصار هشام طلعت وبعض موظفيه، وأنكر المتهمان ارتكابهما الجريمة، واستمرت مرافعة الدفاع إلى ما يقرب من 10 ساعات.

ودافع عاطف المناوي -المحامي من هيئة الدفاع- عن السكري أن التقرير الذي أودعه ذلك الضابط غير موجود بالأوراق، وصمم على استجوابه مرة أخرى أمام المحكمة، مضيفا أنه تناقضت أقوال الطبيبة التي قامت بتشريح الجثة وفحص البصمة الوراثية بدبي.

ووجه الدفاع للطبيبة الإماراتية فريدة شمالي اتهامًا صريحًا بإتلاف الأدلة وإضاعتها وتضليل العدالة وتزييف الحقائق العلمية، مؤكدا أنها خالفت الأسس العلمية في فحص الأدلة، وأنها أقرت بأن العينة التي أخذتها وقامت بإكثارها إلى ملايين الخلايا قد تلاشت بعد ذلك.

وأكد بهاء أبو شقة -عضو هيئة الدفاع- عن هشام طلعت أمام المحكمة أن هناك أكثر من شخص كان يريد قتل المجني عليها، وأن هناك ثلاثة كانوا يتنازعون، كلٌّ على أنها زوجته، وهم: علي مزين، وعادل معتوق، ورياض العزاوي، وأن الأدلة التي قدمتها النيابة مجرد شبهات لا ترقى لمرتبة الدليل.