EN
  • تاريخ النشر: 26 مارس, 2011

يواجه تهمة الاعتداء على صديقته لينزي لوهان تسقط اسمها الأخير لتتبرأ من فضائح والدها

لينزي المثيرة للجدل متهمة بسرقة قلادة

لينزي المثيرة للجدل متهمة بسرقة قلادة

قالت والدة الممثلة الأمريكية المثيرة للجدل لينزي لوهان إن ابنتها تعتزم الانضمام إلى مشاهير آخرين مثل مادونا والمغنية الأيسلندية بيورك في التخلي عن اسمها الأخير.

قالت والدة الممثلة الأمريكية المثيرة للجدل لينزي لوهان إن ابنتها تعتزم الانضمام إلى مشاهير آخرين مثل مادونا والمغنية الأيسلندية بيورك في التخلي عن اسمها الأخير.

وقالت دينا لوهان لموقع المشاهير الإلكتروني بوبايتر دوت كوم Popeater.com الجمعة 25 مارس/آذار 2011 "لينزي أسقطت لوهان وأصبحت لينزي".

ويبدو أن الدافع وراء القرار هو رغبة أن تنأى الممثلة وهي نجمة فيلم (فتيات سيئات Mean Girls) الشهير عن والدها مايكل لوهان والذي اتهم في وقت سابق من الأسبوع الماضي بالاعتداء على صديقته والذي لديه تاريخ من النزاعات مع القانون.

وقالت دينا لوهان لموقع "بوبايتر" المعني بأخبار المشاهير إنها هي وابنتها الأصغر ألي وهي أيضا مغنية وممثلة طموحة غيرتا رسميا اسمهما الأخير إلى اسم ما قبل الزواج سوليفان.

وطلقت دينا ومايكل لوهان في 2007 وهو نفس العام الذي أُلقي القبض فيه على لينزي لقيادة سيارة وهي ثملة وحيازة كوكايين، وبدأت رحلات دوامة الهبوط إلى مركز تأهيل وفشلت في اختبارات مخدرات وسجنت.

وتواجه لوهان التي كانت وهي طفلة نجمة سابقة في فيلم (مصيدة الآباء Parent Trap) محاكمة في تهمة سرقة مجوهرات يمكن أن تعيدها خلف القضبان إذا أدينت.

شاهد فيديو لينزي في متجر المجوهرات خلال قضية القلادة