EN
  • تاريخ النشر: 06 سبتمبر, 2010

نفت تورطها في اتهام "فلة" بتسهيل الدعارة بمصر لطيفة: زواجي وحملي شائعة.. ولم أصف الجزائريين بالإرهابيين

لطيفة تعيش قصة حب تأمل أن تنتهي بالزواج

لطيفة تعيش قصة حب تأمل أن تنتهي بالزواج

نفت الفنانة التونسية لطيفة ما تردد عن زواجها سرا وتخلصها من الجنين بعد حملها، مشيرة إلى أن ما يتردد عن ارتباطها بكاظم الساهر وعدد من الأمراء والرؤساء ورجال السياسة مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة.

  • تاريخ النشر: 06 سبتمبر, 2010

نفت تورطها في اتهام "فلة" بتسهيل الدعارة بمصر لطيفة: زواجي وحملي شائعة.. ولم أصف الجزائريين بالإرهابيين

نفت الفنانة التونسية لطيفة ما تردد عن زواجها سرا وتخلصها من الجنين بعد حملها، مشيرة إلى أن ما يتردد عن ارتباطها بكاظم الساهر وعدد من الأمراء والرؤساء ورجال السياسة مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة.

وشددت على أنها لم تصف الجزائريين بالإرهابيين بعد الأزمة التي حدثت بين مباراة مصر والجزائر، مؤكدة أنها ليست وراء اتهام الجزائرية فلة بتسهيل الدعارة ومنعها من دخول مصر.

وقالت لطيفة -في مقابلة مع برنامج "بلسان معارضيك" على قناة "القاهرة والناس" مساء الأحد 5 سبتمبر/أيلول-: "لو تزوجت سوف أعلن زواجي لأن هذا الأمر لا يمكن إخفائه، ممكن أكون ارتبطت أو تمت خطبتي أو كتب كتابي، لكن هذه الأمور ضمن حياتي الشخصية، ولا أريد أن أتحدث عنهانافية في الوقت نفسه حملها سرا.

وأوضحت الفنانة التونسية أن عدم زواجها حتى الآن أمر بيد الله سبحانه وتعالى وليس بيدها، مشيرة إلى أنها عندما تجد الشخص المناسب لحياتها الفنية والإنسانية لن تتردد في الزواج به.

وكشفت أنها تعيش حاليا قصة حب مع أحد الأشخاص، ووصفته بالرائع، وأنها تحبه جدا، لكنها لم تكشف عن شخصيته، متمنية في الوقت نفسه أن تنتهي علاقتهما بالزواج.

وشددت الفنانة التونسية على أنها ترتبط مع كاظم بعلاقة صداقة؛ إذ سبق أن تعاونا معا في أكثر من عمل، خاصة وأنه فنان محترم، موضحة أنها لم تفكر فيه أبدا، ولم تقيّم شخصيته كزوج.

من جانب آخر، أكدت الفنانة التونسية أنها لم تمنع من دخول الكويت بشكل رسمي، خاصة وأنها عاشقة لهذا البلد، لافتة إلى أن بعض الأقلام في الكويت لم يعجبها تعاونها مع العراقي كاظم الساهر، ولذلك يهاجمونها باستمرار.

وأوضحت أنها ليست العربية الوحيدة التي بكت عندما أعدم الرئيس العراقي السابق صدام حسين، بل كان هناك ما يقرب من 250 مليون عربي يبكون أيضا، مشيرة إلى أنها بكت أيضا عندما غزا صدام الكويت لأنها تعشق هذا البلد.

ولفتت إلى أنها لم تكن لديها علاقة صداقة مع صدام، إلا أنها أوضحت أنها ذهبت إلى العراق عندما كانت طفلة ضمن فريق من وزارة الثقافة التونسية في مهرجان الشباب العربي، مشيرة إلى أنها فرحت مؤخرا عندما ذهب العراقي ماجد المهندس للغناء في الكويت.

ونفت الفنانة التونسية وصفها للجزائريين بالإرهابيين أو أنها قالت إنها لن تزور هذه البلد إلا بمرافقين أمنيين بعد الأزمة مع مصر، مشيرة إلى أن الشعبين غاليان عليها، وقالت: "مصر أمي التي ربتني، وهي اللي عرفتني على الجزائر وغيرها من الدول".

وشددت على أنها ليست السبب في القبض على الفنانة الجزائرية فلة واتهامها بتسهيل الدعارة، الأمر الذي منعها من دخول مصر مرة ثانية حتى الآن.

وأضافت لطيفة "إن القبض على فلة مسجل في أوراق وزارة الداخلية المصرية، وإن الوزارة لن تنتظر منها الأمر حتى تقبض على فلة أو تسجنها".

ونفت ما رددته فلة مؤخرا بشأن سرقتها أحد الألحان بها، كما أنها سرقت مديرة أعمالها وخطيبها، مشيرة إلى أنها لا تعرف سر الشائعات التي تطلقها فلة عليها.

وأكدت الفنانة التونسية أن أغنيتها "نص الجو" لم تفسد الذوق العام للأطفال، كما يردد البعض، مشيرة إلى أن اتهام اللبنانية دومينيك حوراني بهذا الأمر ليس له أساس، ورفضت التعليق عليه.

وأشارت إلى أنها لم تعش بعيدا عن أهلها، وأنها تقطن القاهرة منذ فترة طويلة مع أشقائها الخمسة وشقيقتها ووالدتهم.