EN
  • تاريخ النشر: 23 فبراير, 2012

قالت إن كفالة الـ50 دينار تؤكد براءتها لجين بعد خروجها من السجن: أصدقائي اتهموني بالمخدرات والدعارة

الفنانة اللبنانية لجين في أول حوار بعد السجن

لجين تقول إنها لم تترك التمثيل حتى تعود إليه

الفنانة لجين ترد على كل الشائعات التي انتشرت بعد دخولها السجن في الكويت وتكشف سر ضحكاتها داخل محبسها بعد أن طالعت البلاك بيري.

  • تاريخ النشر: 23 فبراير, 2012

قالت إن كفالة الـ50 دينار تؤكد براءتها لجين بعد خروجها من السجن: أصدقائي اتهموني بالمخدرات والدعارة

(دبي- mbc.net) في أول حوار لها بعد خروجها من السجن، قالت الفنانة الشقراء لجين المقيمة في الكويت إنها صدمت لأن أصدقاءها اتهموها بالاتجار في المخدرات أو الدعارة بدلا من أن يقفوا بجانبها.

وأطلقت وزارة الداخلية سراح لجين بعد 27 يوماً قضتها في سجن الإبعاد لمخالفتها قانون الإقامة، وكانت الصحف الكويتية قد قالت إنه ألقي القبض عليها على ذمة قضية إساءة استخدام هاتف وتبين بعدها أنها مخالفة لقانون الإقامة، وأصر اللواء إبراهيم الطراح على عدم إطلاق سراحها، وأحالها إلى السجن، ثم صدر قرار الإفراج عنها.

وقالت الممثلة الشابة لجين في حوار لصحيفة "الأنباء" الكويتية الخميس 23 فبراير بعد 10 أيام من إطلاق سراحها إنها تقوم بإجراءات لتعديل وضعها القانوني لتعود بعد ذلك للتمثيل، نافية كل ما قيل عن اعتزالها الساحة الفنية

وشكرت كل من وقف معها في أزمتها الأخيرة وخاصة الفنانات غدير صفر وهدى إبراهيم وسوسن هارون، وقالت إن أزمتها كشفت لها الصديق من العدو مضيفة "رغم مرارة الأزمة التـــي عشتها في السجن، إلا أننــــي استفدت منها كثيرا، خصوصا أنها كشفت لي الصديـــــق والعدو، من كان يتعاطــــف معي ومن كان يؤلف القصـــــص لوجودي في السجن، لكن بفضــل الله ثم بفضل القضاء الكويتي خرجت وأنا مرفوعة الرأس".

وردا عن الشائعات التي انتشرت فور دخولها السجن قالت "كنت أضحك من القهر لأنه اللي مطلعينها ناس كنت أحسبهم أصدقاء وإخوان من الجنسين، فمنهم من قالوا إني سكرانة ومنهم من قالوا إني تاجرة مخدرات ومنهم قالوا إني صايديني في قضية دعارة، لكن بعدما طلعت انصدموا عندما واجهتهم، خصوصا أن جميع تعليقاتهم كانت تصلني عبر خدمة البلاك بيري، وبعدما عرفوا الحقيقة طلبوا السماح مني بكل سهولة".

وفي ما يتعلق برد فعلها بعد خروجها من السجن عن مواجهة أصدقائها قالت "وكلت أمري لله سبحانـــه وتعالى وكل من ظلمني أو قال عني كلمة مو زينة الله فوقه، خصوصا أنا طلعت بكفالة قيمتها 50 دينارا ولو مثل ما يقولون چان ما طلعت ولا هم يحزنون".

وعما قيل إنها ستبتعد عن الفن ردت بسؤال استنكاري ومنذ متى بعــــــدت عن الفن علشان أعود إليه؟ وأضافت "التمثيـــل يجري بدمي وأنا أحبه، وإن شــــاء الله بعد ما أخلص كل أموري القانونية برد أمثل، وهناك عـــــدد من المنتجين يبوني بأعمالهم بس قلت لهم بعد ما أعدل وضعي بشارك في أعمالكم".