EN
  • تاريخ النشر: 30 يونيو, 2009

حزب الله يتهم جاد المالح "اليهودي" بدعم المحتل كوميدي مغربي يتبرأ من الزي الإسرائيلي ويلغي زيارته للبنان

ألغى الكوميدي الفرنسي اليهودي، ذو الأصول المغربية، جاد المالح، جولة فنية في لبنان، بعدما تعرض إلى حملة انتقادات واسعة من الإعلام اللبناني، بالأخص الموالي لحزب الله، وذلك بعد اتهامه بالتعاطف ومؤازرة الجيش الإسرائيلي.

ألغى الكوميدي الفرنسي اليهودي، ذو الأصول المغربية، جاد المالح، جولة فنية في لبنان، بعدما تعرض إلى حملة انتقادات واسعة من الإعلام اللبناني، بالأخص الموالي لحزب الله، وذلك بعد اتهامه بالتعاطف ومؤازرة الجيش الإسرائيلي.

جاءت الاتهامات اللبنانية عبر قناة "المنار" التلفزيونية التابعة لحزب الله، قبل بضعة أيام من مشاركة المالح في ثلاثة عروض كوميدية خلال الفترة من 13 إلى 15 يوليو/تموز المقبل، ضمن فعاليات مهرجان "بيت الدين" في لبنان، وذلك بحسب صحيفة "الخبر" الجزائرية.

وتناقلت عدد من المؤسسات والمواقع الإعلامية، بما في ذلك قناة "المنار" صورة فوتوغرافية تجسد شخصية الكوميدي غاد المالح في بزة عسكرية إسرائيلية حاملا سلاحا ناريّا.

من جانبه، نفى الفرنسي جيلبار كوليه -مدير أعمال المالح- أن تكون الصورة التي تناقلتها وسائل إعلام لبنانية للنجم الفرنسي، وقال إنها صورة مزيفة، مؤكدا أن المالح لم يتعاطف في يوم ما مع الجيش الإسرائيلي.

وأضاف كوليه أن النجم الكوميدي الفرنسي من أصل مغربي، قرر إلغاء جولته الفنية في لبنان، احتجاجا على الحملة اللبنانية ضده.