EN
  • تاريخ النشر: 03 سبتمبر, 2009

دافعت عن صديقها المتهم بالدعارة كاتي برايس تعترف بتعرضها للاغتصاب وهي طفلة

برايس تؤكد معاملتها جنسيا بشكل سيئ عندما كانت صغيرة

برايس تؤكد معاملتها جنسيا بشكل سيئ عندما كانت صغيرة

كشفت عارضة الأزياء البريطانية الشهيرة كاتي برايس عن أنها تعرضت للاغتصاب عندما كانت طفلة.
ونقل موقع "بيريزهيلتون دوت كوم" المعني بأخبار المشاهير عن النجمة الحسناء قولها: إن "الاغتصاب يثير بداخلي مشاعر الأسى بشدة، فقد تم إساءة معاملتي جنسيا حينما كنت طفلة".

كشفت عارضة الأزياء البريطانية الشهيرة كاتي برايس عن أنها تعرضت للاغتصاب عندما كانت طفلة.

ونقل موقع "بيريزهيلتون دوت كوم" المعني بأخبار المشاهير عن النجمة الحسناء قولها: إن "الاغتصاب يثير بداخلي مشاعر الأسى بشدة، فقد تم إساءة معاملتي جنسيا حينما كنت طفلة".

وتدافع برايس، الشهيرة بجوردان، عن نفسها بتلك الاعترافات ضد اتهامات بأن صديقها الجديد رياضي الألعاب القتالية أليكس رايد اغتصب فتاة في أحد أفلام الدعارة.

وقد شعرت برايس بنوع من الإهانة بسبب التقارير الإعلامية السلبية التي نشرت عن رايد، وهو ما دفعها إلى الإفصاح عن قصتها لأول مرة للعامة.

وكانت عارضة الأزياء البريطانية الشهيرة أكدت في وقت سابق أنها لم تذرف ولا دمعة واحدة على زوجها المغني الأسترالي "بيتر أندريبعد أن قرر قبل حوالي ثلاثة أشهر إنهاء حياتهما الزوجية التي دامت ثلاثة أعوام ونصف، وذلك بعد أن نشرت صور فاضحة لها مع مدرب الخيول الخاص بها في أحد الملاهي الليلية.

وقالت "ما الذي يستدعي البكاء؟ فأنا أعيش حياة جميلة، ولدي أطفال رائعون، كما إنني أستمتع بخيولي، ليس لدي ما يضايقني، لذا فأنا لست بحاجة إلى البكاء".

من جانبه، أكد زوجها السابق أنه كان من الممكن أن يعدل عن القرار الذي اتخذه مؤخرا بالانفصال عن زوجته من أجل عيون أبنائهما، "لولا أفعالها المخلة عقب الانفصال".

وتقضي جوردان أوقاتها حاليا برفقة صديقها الجديد، بطل المصارعة أليكس ريد -34 عاما- الذي لم تنفصل عنه ولو للحظة منذ ارتباطهما، لدرجة جعلتها تضع في أصبعها خاتم خطوبة.