EN
  • تاريخ النشر: 08 أغسطس, 2012

مجهول نشر تغريدات على توتر يحذر من قتل الجمهور خلال العرض فرحة مايك تايسون بمسرحيته انقلبت حزنا بتهديد على غرار مجزرة "الرجل الوطواط"

مايك تايسون

مايك تايسون

ما إن بدأت الضائقة المالية لأسطورة الملاكمة الأمريكي مايك تايسون في الإنفراجة بالتمثيل في هوليوود حتى تحولت فرحته حزنا بعد تلقيه تهديدات من مجهول على تويتر يحذره فيها من سقوط القتلى خلال عرضه المسرحي الأول في نيويورك. ويأتي التهديد في أعقاب سلسلة من أعمال العنف والشغب خلال عرض الفيلم الجديد في سلسلة الرجل الوطواط في ولاية كلورادو الأمريكية.

(دبي- MBC.NET) بعد المجزرة الدموية التي وقعت في سينما كلورادو خلال عرض فيلم "الرجل الوطوط" الجديد، والاعتداء على سينما أخرى تعرض ذات الفيلم في المكسيك، تلقى الملاكم الأمريكي الأسطورة مايك تايسون تهديدا بشن هجوما مسلحا على عرض مسرحي يشارك فيه في نيويورك.

فقد وجهت شرطة نيويورك مذكرة إلى موقع "تويتر" للتواصل الإجتماعي تجبره فيها على الكشف عن هوية أحد مستخدميه بعد نشره تهديدات بشنّ هجوم مسلح على مسرح في برودواي حيث يقدم الملاكم مايك تايسون عرضاً فيه.

وذكرت قناة CBS أن الشخص المجهول نشر تغريدات قال فيها "هذه ليست مزحة، أنا جاد، سيموت الناس كما في أورورا" في إشارة إلى المجزرة التي وقعت في صالة سينما خلال عرض فيلم "باتمان" الجديد الشهر الماضي وادت إلى مقتل 12 شخصاً.

وكانت الشرطة طلبت من "تويتر" تسليم معلومات عن المستخدم بعد أن رصدت التغريدات ولكن الموقع رفض ذلك بداية بحجة الخصوصية ووجد أن ما نشره لا يشكل تهديداً طارئاً. وأرسلت الشرطة عناصر تابعة لها الى المسرح الذي يقدم فيه تايسون عرضه فيما وجهت مذكرة إلى "تويتر" الذي عاد ووافق على تقديم المعلومات المتعلقة بالمستخدم.

وكان أسطورة الملاكمة الأمريكي غير مسار حياته بالعمل كممثل في هوليوود فرغم أن ثروته من الملاكمة تجاوزت 300 مليون دولار، الا أن تايسون يعاني من ضائقة مالية طاحنة حيث غرق في دوامة الديون، لذا يسعى لدخول حقل السينما طامحا في تحسين وضعه المالي.

وقرر تايسون (46 عاما) اقتحام عالم الفن بتقديم مونولوج ذاتي على خشبة مسرح برودواي الشهير في نيويورك في مطلع أغسطس الجاري يتطرق لمراحل مختلفة من حياة الملاكم المثير للجدل. ويعرض العمل مشاهد من كفاح تايسون للإقلاع عن المخدرات، بجانب الفترة التي قضاها في السجن بعد إدانته عام 1992 بالاغتصاب، بالإضافة إلى اعتناقه الإسلام وقراره أن يصبح نباتيا فقط.

التهديد الذي يطال تايسون اليوم سبقه الأسبوع الماضي هجوم مسلح شنه لصان ملثمان على دور السينما في لاية تشيواوا بشمال البلاد أثناء العرض الأول للفيلم الجديد من سلسلة أفلام باتمان أي الرجل الوطواط ويحمل اسم "صعود فارس الظلام".

واستبعدت الشرطة وجود أي صلة بين الهجومين وبين الفيلم ، وذكرت أن الواقعتين تندرجان في إطار أعمال الجريمة التقليدية.

وتحتجز السلطات في ولاية كولورادو الأمريكية شخصا يدعى جيمس هولمز ووجهت إليه 142 تهمةة منها مهاجمة دار سينما مكتظة بالمشاهدين أثناء عرض فيلم "صعود فارس الظلام" في العشرين من الشهر الجاري ، مما أسفر عن مقتل 12 شخصا وإصابة 58 آخرين.