EN
  • تاريخ النشر: 12 نوفمبر, 2010

قالت: "لو استسلمنا لمن يحلّ ويحرم على هواه لما تقدمنا" فاطمة عبد الرحيم: العقول المتحجرة وراء تأخر الدراما الخليجية

فاطمة عبد الرحيم دافعت عن الجرأة في دراما الخليج

فاطمة عبد الرحيم دافعت عن الجرأة في دراما الخليج

دافعت الفنانة البحرينية فاطمة عبد الرحيم عن اتجاه صناع الدراما الخليجية مؤخرا إلى الجرأة في تناول أعمالهم، مشددة على أنه يجب مواصلة هذا النهج في المستقبل وعدم الالتفات إلى من وصفتهم بـ"أصحاب العقول الضعيفة؛ الذين يحاولون أن يقفوا حجر عثرة في طريق تطور الدراما الخليجية".
وقالت فاطمة: واجب على مثل هذه الأعمال أن تُنقل للمشاهدين بشكل جريء؛ فالجرأة تدخل في صميم

  • تاريخ النشر: 12 نوفمبر, 2010

قالت: "لو استسلمنا لمن يحلّ ويحرم على هواه لما تقدمنا" فاطمة عبد الرحيم: العقول المتحجرة وراء تأخر الدراما الخليجية

دافعت الفنانة البحرينية فاطمة عبد الرحيم عن اتجاه صناع الدراما الخليجية مؤخرا إلى الجرأة في تناول أعمالهم، مشددة على أنه يجب مواصلة هذا النهج في المستقبل وعدم الالتفات إلى من وصفتهم بـ"أصحاب العقول الضعيفة؛ الذين يحاولون أن يقفوا حجر عثرة في طريق تطور الدراما الخليجية".

وقالت فاطمة: واجب على مثل هذه الأعمال أن تُنقل للمشاهدين بشكل جريء؛ فالجرأة تدخل في صميم العمل، والمؤلف عندما قدّم هذه المشاهد (في إشارة إلى فيلمها "لولوة") لم يقصد بها إثارة الغرائز بقدر ما حاول معالجة قضية مهمة تحدث في معظم المجتمعات".

وأضافت نحن كخليجيين جزء من المجتمع العربي وقضايانا مشتركة، لذا علينا أن نتقبل مثل هذه المشاهد طالما أنها من صميم العمل، وليست دخيلة عليه، كما يحصل في بعض الأعمال العربية، بحسب صحيفة الحياة اللندنية 12 نوفمبر/تشرين الثاني.

وشددت الفنانة البحرينية على أن "الدراما الخليجية أصبحت منافسة قوية لزميلاتها في الوطن العربي، لذا يجب أن نواصل ذلك ولا نلتفت إلى أصحاب العقول الضعيفة الذين يحاولون أن يقفوا حجر عثرة في طريق تطور الدراما الخليجية".

وتابعت فاطمة مدافعة عن موقفها "نحن في عصر الفضاء وهناك تنافس كبير في الساحة، ولو استمعنا وأعطينا الفرصة لمن يحلّ ويحرم على هواه لما استطعنا التقدم في كثير من شؤون حياتنا، والدراما هي وسيلة لمعالجة واقعنا ومشكلات حياتنا اليومية".

واستطرت قائلة: "المجتمع الخليجي لا يعيش في دائرة مغلقة؛ فالنساء والرجال الخليجيون زاروا العالم وتعرفوا واستفادوا من عاداتهم وثقافتهم، ولم يعد هناك مع تطور الإعلام مجال لإخفاء الحقائق والواقع".

وتنتظر فاطمة عبد الرحيم عرض تجربتها الأولى في بطولة فيلم سينمائي خلال الأيام المقبلة، بفيلم "لولوة" الذي تلعب بطولته ويخرجه أسامة يوسف يصوّر حياة شابة خليجية تعيش في سبعينات القرن الماضي، تواجه مصاعب الحياة بمفردها، بعد أن يتهم شقيقها بجريمة قتل ليحكم عليه بالسجن المؤبد.

وتقع الأخت في يد عمها الأبكم الذي يسيء معاملتها ويتحرش بها، قبل أن تكشف أحداث الفيلم علاقة العم بالجريمة التي سجن على إثرها الأخ، ويشارك في بطولة "لولوة" كل من الممثلة شفيقة يوسف وخالد فؤاد وأيمن الصايغ.

ومن المنتظر أن يحظى الفيلم باهتمام واسع نتيجة ندرة الإنتاج السينمائي الخليجي، كما أن الفيلم يقدم عددا من القضايا الجريئة بشكل غير معتاد في السينما الخليجية.