EN
  • تاريخ النشر: 18 أكتوبر, 2009

طلب إحاطة بالبرلمان المصري لاحتواء الأزمة غضب برلماني مصري من كليب لهيفاء يصف النوبي بـ"القرد"

هيفاء وهبي تواجه أزمة بسبب مقطع في أغنية جديدة

هيفاء وهبي تواجه أزمة بسبب مقطع في أغنية جديدة

تقدم محمد العمدة -نائب في مجلس الشعب المصري (البرلمان)- بطلب إحاطة عاجل لوزيرى الإعلام والثقافة، حول غضب أهالي النوبة المصريين من أغنية "بابا فين" لهيفاء وهبي؛ التي تضمنت إحدى أغانيه مقطعا يقول "أين دبدوبى والقرد النوبي".

تقدم محمد العمدة -نائب في مجلس الشعب المصري (البرلمان)- بطلب إحاطة عاجل لوزيرى الإعلام والثقافة، حول غضب أهالي النوبة المصريين من أغنية "بابا فين" لهيفاء وهبي؛ التي تضمنت إحدى أغانيه مقطعا يقول "أين دبدوبى والقرد النوبي".

وذكرت صحيفة "الشروق" المصرية -الأحد 18 أكتوبر/تشرين الأول الجاري- أن النائب المصري طالب بعقد اجتماع عاجل للجنة الثقافة والإعلام؛ لبحث هذه الأزمة، التي تسببت فيها أغنية هيفاء، واحتواء حالة الغضب بين أبناء النوبة.

وأشار العمدة إلى أن الأوساط النوبية الثقافية والسياسية تشهد حالة من الغليان؛ بسبب أغنية هيفاء وهبي، وأنه يجب التحرك بسرعة لوقف ما سمّاه بالمهزلة.

من جانبه، قال منير بشير -المحامي ورئيس مجلس إدارة "الجمعية المصرية للمحامين النوبيين"- إن أعضاء الجمعية عاكفون يدرسون حاليا رفع دعوى سب وقذف ضد هيفاء وهبي، وضد كاتب الأغنية، وكذلك دعوى لمنع عرض الأغنية في وسائل الإعلام، بحسب صحيفة اليوم السابع.

وامتدت حالة الغضب والانزعاج من أغنية هيفاء وهبي إلى مواقع النوبيين على شبكة الإنترنت.

كانت هيفاء قد قالت إنها اجتهدت كثيرا في ألبومها الغنائي الجديد "بيبى هيفاءالذي خصته بالكامل للأطفال، وستطرحه قريبا، ويضم 9 أغنيات؛ من بينها أغنية "بابا فينو"لما الشمس تروحوهو من إنتاج شركة روتانا.

يذكر أن المغني والشاعر مصطفى كامل أعلن أنه سيقدم شكوى ضد هيفاء وهبي لنقيب الموسيقيين المصريين منير الوسيمي، بعد تقديمها لأغنية "بابا فين".

قال مصطفى كامل "وافقت -منذ عامين- على التعاون مع هيفاء في نفس الأغنية، وكانت تؤجل دائما التنفيذ، حتى فوجئت مؤخرا بأنها قامت بتصويرها، ومزجت بينها وبين أغنية أخرى بشكل يسيء للأغنية.

وتضمنت الشكوى، التي قدمها مصطفى للوسيمي، منع هيفاء من الغناء في مصر، وأنه سيقاضيها في المحاكم بتهمة الاعتداء على حقوق الملكية الفكرية له كمؤلف وملحن للأغنية، كما ينوي التقدم بإنذار رسمي لكل المحطات الفضائية التي تعرض الأغنية يطالبها فيها بوقف الكليب نهائيا.