EN
  • تاريخ النشر: 05 أبريل, 2009

رفضت المقارنة بينها وبين غادة في "السحاق" علا تهدد بمقاضاة ماريا بعد وصفها بـ"الشاذة الفجة"

علا غانم تنتقد تصريحات ماريا حول دورها في "بدون رقابة"

علا غانم تنتقد تصريحات ماريا حول دورها في "بدون رقابة"

هددت الممثلة علا غانم بإقامة دعوى قضائية ضد الفنانة اللبنانية ماريا في حال تأكدها من تصريحات نسبت للأخيرة قالت فيها إن علا قدمت دور الشاذة في فيلم "بدون رقابة" بشكل فج.

هددت الممثلة علا غانم بإقامة دعوى قضائية ضد الفنانة اللبنانية ماريا في حال تأكدها من تصريحات نسبت للأخيرة قالت فيها إن علا قدمت دور الشاذة في فيلم "بدون رقابة" بشكل فج.

وقال علا -في تصريحات خاصة لموقع mbc.net- إنها سمعت بعض الأقاويل من المقربين لها بأن ماريا قالت عنها كلاما فاضحا يسيء لها، وخاصة ما قالته عن تقديمها شخصية السحاقية (شاذة جنسيا) في فيلم "بدون رقابة" الذي قامت الفنانتان ببطولته بمشاركة أحمد فهمي.

وأضافت أنه في حال تأكدها من أن ماريا صدر منها هذه التصريحات ستضطر لمقاضاتها، لكنها قالت إنها غير مصدقة أن تقول المطربة اللبنانية عنها هذا الكلام الذي لا يخرج من فنانة مسؤولة تحترم ذاتها وفنها.

ونفت علا أن تكون ناكرة للجميل، مؤكدة أنها لم تسئ للفنانة اللبنانية، كما أن مشاهد الفيلم لم تجمعها بماريا، وإن كانت التقت بها في أوقات التصوير.

وأضافت أنها تتجنب المشاكل، وأنها تتفرغ فقط لثلاثة أشياء في حياتها هي: بناتها وزوجها وفنها، ولا يوجد اهتمام رابع لها.

كانت ماريا هاجمت علا غانم بسبب تجاهل الأخيرة لها في الحديث عن فيلم "بدون رقابةوقالت إن علا ناكرة للجميل، ويكفي أنها قدمت دور الشاذة بشكل فج في الفيلم، بحسب صحيفة الرأي العام الكويتية السبت 28 مارس/آذار.

وأوضحت أنها بصدد كتابة مذكراتها التي ستفضح فيها الوسط الفني، وأكدت أنها ربما تعتزل الغناء والتمثيل، وأن هذا القرار يراودها منذ فترة، وقالت إنها لم تكن تظن أن الوسط الفني بهذا السوء.

وعن سبب هذه الخطوة، قالت إنها تشعر بإحباط شديد من الوسط الفني الذي يغلب عليه النفاق، حتى إنها مندهشة من تصرفات علا التي كانت تعتبرها مثل الصديقة في مصر، فقد قرأت لها تصريحات أخيرا تفيد بأنها بطلة فيلم "دون رقابةوتجاهلت ذكر اسمها.

من جانب آخر، نفت علا غانم أن تكون صرحت بأنها قدمت الشذوذ في "بدون رقابة" أفضل من غادة عبد الرازق في فيلم "حين ميسرة".

وقالت: "هذا كلام لم يحدث مني على الإطلاق، فأنا أكبر من مثل هذه الأقاويل الرخيصة التي تهدف فقط لنشوب حرب بين الفنانين".

وتساءلت "كيف أقول إني سأتحدى غادة، والدور مختلف تماما؟ فهي قدمت مشهدا واحدا به إيحاء بالسحاقية؟، أما أنا فقصة فيلم "بدون رقابة" تتحدث تقريبا بأكملها عن هذه القضية؛ أي أن كلا منا قدمت الدور الذي طلب منها في فيلمها، مما لا يعطي مجالا للمقارنة".

وعزت علا فشل فيلمها "صياد اليمام" الذي عرض لها مؤخرا بمشاركة الفنان الكوميدي أشرف عبد الباقي، والممثلة دنيا، والمخرج إسماعيل فاروق؛ إلى أن الفيلم لم يتم مشاهدته بشكل جيد، على الرغم من اختلاف القصة ومضمونها عن السائد حاليا.

وأكدت أن هذا العمل سوف يلقى نجاحا كبيرا حينما يعاد عرضه على القنوات الفضائية.

وعن موعد عرض فيلمها الجديد "كلام جرايد"؛ أوضحت علا أنه لم يتحدد بعد، مشيرة إلى أن فتحي عبد الوهاب وإدوارد يشاركانها بطولته، متوقعة أن يكون الفيلم "علامة فارقة" في حياتها الفنية.