EN
  • تاريخ النشر: 10 أغسطس, 2011

غير نادمة على البيتزا والقوائم السوداء ظلمت تامر عفاف شعيب: محاكمة مبارك عظة.. وسوزان طالبتني بخلع الحجاب

 عفاف شعيب ترفض القوائم السوداء

عفاف شعيب ترفض القوائم السوداء

اعتبرت الفنانة المصرية عفاف شعيب أن ما حدث للرئيس السابق حسني مبارك ومحاكمته عظة للجميع، وكشفت في الوقت نفسه أن حجابها كان سببا في كره النظام لها، وأن إحدى القريبات من سوزان مبارك طلبت منها خلع الحجاب، لكنها رفضت.

اعتبرت الفنانة المصرية عفاف شعيب أن ما حدث للرئيس السابق حسني مبارك ومحاكمته عِظة للجميع، وكشفت في الوقت نفسه أن حجابها كان سببا في كُره النظام لها، وأن إحدى القريبات من سوزان مبارك طلبت منها خلع الحجاب، لكنها رفضت.

وفي حين أشارت إلى أن أزمة "البيتزا" اختلقها بعض المأجورين ضدها، وأنها لم تندم على كلامها بهذا الشأن، فإنها أكدت أنها ترفض القوائم السوداء، خاصة أنها ظلمت فنانين مثل تامر حسني.

وقالت عفاف -في مقابلة مع برنامج "نصف الحقيقة" على قناة "CBC" الفضائية مساء الثلاثاء 9 أغسطس/آب-: "سقوط مبارك عظة، ولا بد لكل شخص أن يتخيل نفسه في مكانه، وأن يتعظ منها، ويعي أن رب العالمين سيحاكمه، ربنا صبر على مسئولي النظام السابق، حتى فُقد الأمل فيهم.. ولا يوجد منهم فائدة لأنهم كانوا غير قادرين على التوبة أو خدمة الشعب.. أنا لو معي مليار جنيه كنت حليت مشاكل الشباب ووفرت لهم شقق وكمان ريش وبيتزا".

وأضافت "لحظة تنحي مبارك كانت سلاحا ذو حدين، خِفت على البلد وماذا سيحدث فيها، وهل الراجل كان كويس ولا سيء، لم يكن أحد يعرف الحقيقة وقتها، ولكن الآن البعض يقول مظلوم والبعض الآخر يقول خرب البلد، مقدرش أحكم عليه إلا لما أتعامل معه، هو كرّمني 3 مرات وكان شخصية لطيفة من الناحية الإنسانية".

وكشفت الفنانة المصرية أنها أول ممثلة كانت مكروهة من النظام النظام السابق لأنها محجبة، مشيرة إلى أن أمن الدولة ردد شائعات حول المحجبات، وأن تحجبهن جاء مقابل ملايين الجنيهات، لكن هذا الأمر لم يحدث لأن دين الله عز وجل لا يباع ولا يشترى.

ونفت عفاف أن يكون أحدٌ من أمن الدولة طلب منها خلع الحجاب، لكنها قالت إنه تم دعوتها إلى حضور مؤتمر سيدات الأعمال، وكانت سوزان مبارك موجودة فيه، وأن إحدى المقربات من سوزان طلبت منها خلع الحجاب بدعوى أنها تجلس بدون حجاب، وكذلك زوجة الرئيس السابق، مشيرة إلى أنها رفضت لأن الحجاب فرض الله وأنها ستقابله به في الآخرة.

وأوضحت أنه تم استدعاؤها في إحدى المرات إلى أمن الدولة، حيث طُلب منها التجسس على إحدى زميلاتها من الفنانات المحجبات ونقل خطواتها، لافتة إلى أنها رفضت هذا الأمر، وأكدت لهم أن هذا الأمر ليس من طبعها، ولا تعرف أن تقوم به.

وانتقدت الفنانة المصرية بعض الفنانات اللاتي ترتدين الحجاب ولا تعملن به، وشددت على أن هناك فنانات محجبات تردن العودة للفن ولا يعرفن، وتغرْن من نجاحها هي وصابرين بالحجاب، مشيرة في الوقت نفسه إلى أنها لا يمكن أن ترتدي باروكة مثل صابرين.

وشددت عفاف على أنها ترفض القوائم السوداء، خاصة أنها ظلمت فنانين كثيرين، متساءلة عن شخصية الذين وضعوا هذه القوائم؟ وعن صفتهم؟، معتبرة أن المطرب تامر حسني من أكثر الفنانين الذين ظلموا في هذه القوائم، خاصة أنه شخص طيب وأخلاقه جيدة.

وأكدت الفنانة المصرية أن أزمة البيتزا اختلقها بعض المأجورين ضدها من زميلاتٍ في الوسط الفني يُكنون لها كل الحقد بسبب نجاحها، لافتة إلى أنها لم تندم على كلامها بهذا الشأن؛ لأنها ليست السبب في جوع الشعب، وأنه إذا عاد بها الزمن مرة ثانية ستأكل بيتزا.

وأوضحت عفاف أنها معروفة بأخلاقياتها وسلوكياتها، وأنها طول عمرها تمشي على الصراط المستقيم، ولم يكن لها علاقات غرامية أو غيره مثل بعض الفنانات.

وشددت الفنانة المصرية على أنها ليست قلقة من السلفيين أو الإخوان المسلمين؛ لأنها بطبيعتها قريبة من الله سبحانه وتعالى، وأن الذي يريده عز وجل هو الذي سيحدث، مشيرة في الوقت نفسه على أنها خائفة على مصر من "الفلتان الأمني" الموجود وأحداث البلطجة التي تحدث يوميا.

وأوضحت عفاف أنها ليست ضد تولي المرأة رئاسة الجمهورية، لكنها رأت الأمر صعبا، خاصة أن المرأة بطبيعتها "نميمية" وتمشي وراء أي كلام يقال لها، فضلا عن أن مصر بلد شرقية ولديها قيم ومبادئ وتعاليم إسلامية.