EN
  • تاريخ النشر: 21 يوليو, 2011

رفض التعليق على الاحتجاجات في بلاده عبد الرحمن آل رشي: لم أتبرأ من ابني بعد هتافه بسقوط الأسد

"عبد الرحمن آل رشي" رفض مقاضاة مطلقي شائعات تبرؤه من ابنه

"عبد الرحمن آل رشي" رفض مقاضاة مطلقي شائعات تبرؤه من ابنه

نفى الفنان السوري "عبد الرحمن آل رشي" ما رددته مواقع وتقارير صحفية عن تبرؤه من ابنه الممثل محمد آل رشي، على خلفية مشاركة ابنه بالمظاهرات ضد النظام السوري، وهتافه بسقوط الرئيس بشار الأسد.

نفى الفنان السوري "عبد الرحمن آل رشي" ما رددته مواقع وتقارير صحفية عن تبرؤه من ابنه الممثل محمد آل رشي، على خلفية مشاركة ابنه بالمظاهرات ضد النظام السوري، وهتافه بسقوط الرئيس بشار الأسد.

وقال آل رشي في تصريحات خاصة لـmbc.net: "كيف يخطر ببال أحد أنني من الممكن أن أتبرأ من ولدي بهذه البساطة.. ماذا فعل حتى أتخلى عنه، أعوذ بالله من هذه الشائعات".

ولفت آل رشي إلى أن المواقع الإلكترونية التي قامت بنشر الخبر لا تتمتع بأي قدر من المصداقية، وكلامهم مردود عليهم لأن ليس له أي معنى أو خلفية.

واعتبر الفنان السوري أن "شائعة التبرؤ من ابنه القصد منها تحريضي بحت، فهؤلاء يريدون زرع الفتنة بين الأب وابنه، وأضاف "لن أدعي عليهم في المحاكم، لأن الادعاء بالأصل أعلى من مستواهم الدنيء، وليكتبوا ما يشاءون".

وحول رأيه في الاحتجاجات في سوريا ضد الأسد، قال آل راشي: "نحن فنانين وليست مهنتنا سياسة، فالسياسة لها أهلها، أما نحن الفنانين إن أردنا التعدي على مهنة غيرنا، فسنكون مثل "الصبي الأجيروأخيرًا أفضل عدم التعليق على الأحداث، ويهمني أن تبقى أوراقي سليمة ونظيفة لا يمسها أحد".

يُذكر أن نشطاء على الإنترنت يتداولون "فيديو" لمحمد آل رشي، وهو يهتف: "عاشت سوريا ويسقط بشار الأسدو"واحد واحد واحد.. الشعب السوري واحدوهو ما قابلته الجماهير بعاصفة من التصفيق ورددت خلفه الهتافات.

شاهد فيديو محمد آل رشي وهو يهتف ضد بشار