EN
  • تاريخ النشر: 20 ديسمبر, 2010

يناقش تعايش متعددي الأديان بدمشق في "طالع الفضة" عباس النوري: مصر ليست قبلة الفن.. والأعمال السورية فقيرة تراثيًّا

عباس النوري أكد أنه يؤيد المشاركة في الأعمال المصرية

عباس النوري أكد أنه يؤيد المشاركة في الأعمال المصرية

أكد الفنان السوري عباس النوري أن الدراما المصرية رائعة، لكنها ليست قبلةً للفن كما يُردَّد دائمًا، ووصف ذلك بـ"الكلام الأصفر".

  • تاريخ النشر: 20 ديسمبر, 2010

يناقش تعايش متعددي الأديان بدمشق في "طالع الفضة" عباس النوري: مصر ليست قبلة الفن.. والأعمال السورية فقيرة تراثيًّا

أكد الفنان السوري عباس النوري أن الدراما المصرية رائعة، لكنها ليست قبلةً للفن كما يُردَّد دائمًا، ووصف ذلك بـ"الكلام الأصفر".

وفيما أكد أن مسلسل "طالع الفضة" الذي كتبه بمشاركة زوجته عنود الخالد، يُلقي الضوء على الحياة الدمشقية بين متعددي الأديان "مسلمين ومسيحيين ويهودًا"؛ أشار إلى أن الأعمال السورية باتت فقيرة وتفتقد التراث والروايات في الأعمال الشامية.

وقال النوري، في مقابلةٍ مع برنامج "خليك بالبيت" على قناة "المستقبل" اللبنانية مساء الأحد 19 ديسمبر/كانون الأول: "الدراما المصرية رائعة، لكنها ليست قبلة للفن؛ لأن مثل هذا الكلام كلام أصفر، وليس مقياسًا أنها سبَّاقة في الأعمال التراثية، لكني مع المشاركة في الأعمال المصرية، وقد فعلت ذلك مؤخرًا".

وأضاف: "كلامي ليس هجومًا على مصر، لكن بعض الصحف الصفراء تحرِّفه دائمًا وتوجِّه الانتقادات إليَّ، وقد رفع المحامي نبيه الوحش دعوى ضدي باعتبار أنني أهنت مصر، ونشرت بعض الصحف أخبارًا عن منعي من دخول مصر، لكن تم استقبالي بعدها بـ24 ساعة بترحاب شديد في القاهرة".

وأعرب الفنان السوري عن سعادته بمشاركته للمرة الأولى في الدراما المصرية خلال مسلسل "سقوط الخلافةمشيرًا إلى أنه راضٍ عن التجربة، خاصةً أنها لاقت نجاحًا كبيرًا، وأنه كان من الممكن أن يؤدي دوره باللهجة المصرية.

واعتبر النوري سر محافظته على نجاحه هو اختياره الدورَ الجيد، فضلاً عن العمل مع مخرجين جيدين يستطيعون إخراج العمل في أبهى صوره؛ الأمر الذي يوفر له سبل النجاح.

ورأى الفنان السوري أن الأعمال السورية تفتقد التراث والروايات في الأعمال الشامية، لافتًا إلى أن الرواية لم تعد تكتب بالشكل المفروض، ولا يتم تطويرها أو العمل عليها.

وأشار النوري إلى أن هناك بعض المسلسلات في الوقت الحالي تروِّج للرجعية تحت مسمى الشهامة، معترفًا بأن الحياة فيها أمور مختلفة تمامًا، وتجميل الواقع ليس فنًّا؛ لأن الأفضل كشف العيوب ومواجهتها.

وشدد على أن مسلسل "الاجتياح" من أهم الأعمال التي ناقشت القضية الفلسطينية، معربًا عن أمله عرض المسلسل على القناة الفلسطينية؛ لأنه كتكريم كبير للعمل.

واستغرب النوري عدم تكريم مسلسلَيْ "الاجتياح" و"التغريبة الفلسطينيةخاصةً أنهما صوَّرا القضية الفلسطينية بصورة جيدة، خاصةً الاجتياح الإسرائيلي المستمر للأراضي الفلسطينية، لافتًا إلى أنه تم تكريم أعمال ليس لها أية علاقة بالقضية الفلسطينية.

وأشار إلى أن حب الناس نعمة كبيرة من الله سبحانه وتعالى، وأنه يسعد دائمًا بهذا الحب، لافتًا إلى أن علاقته بجميع الفنانين جيدة، وأنه يحب كلاًّ من جمال سليمان، وقصي الخولي، وبسام كوسا، وأمل عرفة، وسولاف معمار.

وبشأن مسلسل "طالع الفضة" الذي قام بكتابته بالمشاركة مع زوجته عنود الخالد، أوضح أنه يتناول الحياة الدمشقية بين متعددي الأديان "من مسلمين ومسيحيين ويهودلافتًا إلى أن المسلسل سيشارك فيه نجوم كبار، مثل النجوم: دريد لحام، وياسر العظمة، ورفيق سبيعي.

كما أوضح النوري أنه انتهى مؤخرًا من تصوير مسلسل "تعب المشوارلكنه رفض الكشف عن شخصيته فيه، مشددًا على أن أداء دور الشرير مميز؛ لأنه دائمًا يكون فيه جانب حب.