EN
  • تاريخ النشر: 08 نوفمبر, 2010

المجالي قال إنه نادم على تعاونه معها صلح "ورقي" بين ديانا كرزون ومنتجها السابق يضع حدًّا لخلافاتهما

تدخل بعض الوسطاء لحل الخلاف بين ديانا كرزون والمجالي

تدخل بعض الوسطاء لحل الخلاف بين ديانا كرزون والمجالي

أكدت المطربة الأردنية ديانا كرزون أنها تمكَّنت من تسوية جميع خلافاتها مع منتج أعمالها السابق محمد المجالي مؤخرًا من خلال وسطاء مقربين، وهو الأمر الذي أكده المجالي، لكنه نفى أن يكون قد تصالح مع كرزون على المستوى الشخصي.

أكدت المطربة الأردنية ديانا كرزون أنها تمكَّنت من تسوية جميع خلافاتها مع منتج أعمالها السابق محمد المجالي مؤخرًا من خلال وسطاء مقربين، وهو الأمر الذي أكده المجالي، لكنه نفى أن يكون قد تصالح مع كرزون على المستوى الشخصي.

وقالت كرزون إنها دخلت الأردن دون أية مشكلات؛ حيث توجد مع أسرتها ووالدتها حاليًّا قبل البدء في أي مشاريع فنية جديدة، رافضةً في ذات الوقت الخوض في تفاصيل التسوية.

وأضافت، في تصريحٍ لـmbc.net: "لقد سوينا الخلاف ولا أريد فتحه مرة أخرى، ولا أريد أن تعطل المشكلات مشواري الفني أو تأخذ أكبر من حيزهان وهو ما جعلني ألتزم الصمت فترة كبيرة".

من جانبه، كشف المنتج الأردني محمد المجالي عن اضطراره إلى الموافقة على إنهاء خلافاته مع كرزون بعد توسُّط بعض المقربين منهما وشخصيات لها نفوذ.

وقال: "سأقوم بسحب جميع الدعاوى القضائية المُقامة ضدها، والتي منعتها من دخول الأردن الفترة الماضية. وتوصَّلنا إلى إنهاء الخلافات التي تناولتها وسائل الإعلام المختلفة مؤخرًا؛ حفاظًا على سمعة بلدي الأردن، وحتى لا يقال إن فناني الأردن يتبادلون الاتهامات علنًا".

وأضاف المجالي: "لم أتصالح مع كرزون؛ لأني لم ألتقِ بها من الأصل، وهي لم تعتذر عما بدر منها من إساءة لي".

وعن تفاصيل التسوية، قال المجالي: "تدخَّل بعض الوسطاء والمقربون منا لحل الأمور بصورة ودية، وحصلت منها على شيكات مخالصة بنصف قيمة الشرط الجزائي المفترض أن تقوم كرزون بسداده لي بعد إنهاء التعاقد، وسيتم سداد الشيكات على فتراتٍ. وأعتقد أن شركة الإنتاج الجديدة التي ستنضم إليها ديانا هي من ستقوم بالسداد".

وعبَّر المنتج الأردني عن ندمه على تعاونه مع كرزون، قائلاً: "كثيرون حذروني من أنها ناكرة للجميلمؤكدًا أنه لن يعاود العمل معها في المستقبل ولو بملايين.

وأضاف المجالي أن "كرزون شهَّرت بنفسها لا بي؛ لأنني معروفةٌ عني أخلاقي وسمعتي الجيدة، لكني وعدت من قاموا بالمصالحة بأن أسحب القضايا، ولذلك سأفي بكلمتي لهم،كما أنني أريد التفرغ لعملي والبعد عنها".