EN
  • تاريخ النشر: 26 يناير, 2011

بعد غيابها عن الوعي مساء أمس الاثنين ودخولها للمستشفى صباح: أنا بألف خير.. وأحضر لأغنية جديدة

صباح لم تصب برضوض ولا بكسور حسب طبيبها

صباح لم تصب برضوض ولا بكسور حسب طبيبها

تماثلت المطربة اللبنانية صباح للشفاء اليوم الأربعاء 26 يناير/كانون الثاني، بعد غيابها عن الوعي إثر سقوطها في أرضية حمام منزلها، وتم نقلها إلى مستشفى قلب يسوع -في منطقة الحازمية- شرقي بيروت ظهر أمس الثلاثاء 25 يناير/كانون الثاني.

تماثلت المطربة اللبنانية صباح للشفاء اليوم الأربعاء 26 يناير/كانون الثاني، بعد غيابها عن الوعي إثر سقوطها في أرضية حمام منزلها، وتم نقلها إلى مستشفى قلب يسوع -في منطقة الحازمية- شرقي بيروت ظهر أمس الثلاثاء 25 يناير/كانون الثاني.

وذكر الإعلامي اللبناني جو معلوف في تصريح لـ mbc.net: "الشحرورة صباح بكل خير، وتحسّنت صحتها منذ مساء أمس، بعد دخولها مستشفى قلب يسوع ومعالجتها بساعات معدودة، وكانت مصابة بهبوط في مستوى ضغط الدم.

وأضاف أن كلودا ابنة شقيقتها نقلتها إلى المستشفى بواسطة الصليب الأحمر، وذلك لغياب مدير أعمالها جوزيف غريب؛ لأنه مسافر خارج البلاد.

وقالت صباح لإحدى الإذاعات اللبنانية في حديث معها بعد ظهر اليوم الأربعاء: "إنها بخير، وتعافت كليًا".

وعلى الصعيد السياسي اللبناني، والأحداث التي شهدتها لبنان طوال نهار الثلاثاء قالت صباح: "لبنان سيبقى لبنان، مهما كثرت الصعاب".

وأضافت: "أنا لا أحب السياسة، لكني أحب السياسيين في لبنان، ولا أميز بين سياسي وآخر، ولا أكره أحدا منهم".

وفجرت الشحرورة صباح مفاجأة عندما قالت: "إنها -في وقت حديث الإذاعة معها- تجلس مع الشاعر جوزيف جحا؛ للتحضير لأغنية جديدة لم تفصح عنها، وستتركها مفاجأة للجمهور".

وأنهت صباح حديثها مع الإذاعة بغناء مقطع من أشهر أغانيها أغنية "يانا يانا"؛ لتطمئن جمهورها أنها بخير.

وصباح أسطورة في الغناء والتمثيل في العالم العربي؛ فقد صدر لها 50 ألبومًا، وقدمت أكثر من 3500 أغنية طوال مشوارها الفني، كما مثلت في 20 مسرحية.

وشاركت "الشحرورة" في بطولة أكثر من 98 فيلمًا، بما في ذلك مجموعة من الأفلام الكوميدية والموسيقية.