EN
  • تاريخ النشر: 10 يوليو, 2009

وسط شائعات عن حرق جثمانه شكوك حول تعرض جاكسون للقتل.. والشرطة تكثف التحريات

قائد شرطة لوس أنجلوس لا يستبعد تعرض جاكسون للقتل

قائد شرطة لوس أنجلوس لا يستبعد تعرض جاكسون للقتل

رفض قائد شرطة مدينة لوس أنجلوس الأمريكية استبعاد وجود شبهة جنائية وراء وفاة "ملك البوب" الأمريكي الراحل مايكل جاكسون، مشيرا إلى أن الكشف عن النتيجة الرسمية لتشريح الجثة قد يستغرق أسبوعين.

رفض قائد شرطة مدينة لوس أنجلوس الأمريكية استبعاد وجود شبهة جنائية وراء وفاة "ملك البوب" الأمريكي الراحل مايكل جاكسون، مشيرا إلى أن الكشف عن النتيجة الرسمية لتشريح الجثة قد يستغرق أسبوعين.

وقال ويليام براتون في مقابلة مع شبكة "سي إن إن" الإخبارية الأمريكية إنه يتعين على المحققين انتظار نتيجة تشريح الجثة ليقرروا بعد التنسيق مع الطب الشرعي إذا ما كان الأمر يتعلق بجريمة.

وكشف قائد شرطة لوس أنجلوس عن وجود "تحريات واسعة النطاق" في الوقت الحالي تشمل أطباء المغني الراحل، وفحص العقاقير الطبية التي كان يتناولها الراحل. بحسب وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ).

ومن جهة أخرى، ترددت شائعات قوية في الوسط الفني في هوليود عن أن النعش الذي كان في حفل تأبين مايكل جاكسون كان خاويا، وأن هناك احتمالات أن جثة مايكل تم حرقها، أو تم دفنها بالفعل في مكان آخر.

وتسري تلك الشائعات بسبب عدم ظهور عملية نقل النعش من داخل المستشفى؛ حيث بدأ البث بسيارة تحمل النعش متجهة لمكان حفل التأبين، مما أثار الشكوك حول ما إذا كان النعش يحمل فعلا جثة مايكل جاكسون.

يأتي ذلك في الوقت الذي ذكرت فيه صحيفة لوس أنجلوس تايمز أن مكتب محقق الطب الشرعي بالمدينة أصدر مذكرات استدعاء لملفات طبية من عدد من أطباء عالجوا مايكل جاكسون الذي ما زال الغموض يكتنف وفاته المفاجئة قبل أسبوعين.

ونقلت الصحيفة عن مصدر لم تحدد هويته قوله إنه اطلع على مذكرة تطلب "كافة" السجلات الطبية لجاكسون "بما في ذلك سجلات الطب الإشعاعي والطب النفسي".

وقدمت إحدى المذكرات إلى أرنولد كلاين اختصاصي الأمراض الجلدية الذي عالج جاكسون فترة طويلة، وذلك وفقا لما قاله محامي الطبيب المقيم في بيفرلي هيلز.

ونقلت الصحيفة عن ريتشارد شارنلي قوله: "إنها مذكرة استدعاء عادية وردا عليها قمنا بتسليم سجلات طبية لهذا المحقق الطبي".

ولم تكشف عملية التشريح التي طالبت بها عائلة جاكسون عن نتيجة محددة لسبب الوفاة حتى الآن، ويبحث المتخصصون إمكانية أن يكون إدمان جاكسون للعقاقير الطبية هو السبب وراء الوفاة.

وعلى صعيد الهوس بملك البوب الأمريكي، أكد شهود عيان على شبكة الإنترنت رؤية مايكل جاكسون حيا، وأعرب البعض عن اعتقادهم أن إعلان وفاته جاء للتغطية على المشاكل التي يعاني منها.

وكتب شخص على شبكة الإنترنت أنه شاهد النجم الراحل في مطار مانشستر البريطاني، فيما أكد شخص آخر أنه شاهد جاكسون في منطقة حدودية مع المكسيك، وادعى آخرون أنهم شاهدوا جاكسون في نيوزيلندا ودبي ولاس فيجاس.

وكان موقع على الإنترنت يشكك في وفاة نجم البوب العالمي قد حلل ملابسات وفاة جاكسون، وانتهى إلى أن الظروف المحيطة بالوفاة كانت غامضة، ومنها الحديث الهاتفي الطويل مع خدمات الطوارئ الطبية بعد حالة الإغماء "المزعومةوسلوك رجال الإسعاف الهادئ أثناء عملية نقل جاكسون للمستشفى، فضلا عن شهادة الوفاة التي تحيط بها الشكوك الكبيرة.

ويعتقد البعض أن جاكسون استخدم شبيها له في آخر مرة ظهر فيها أمام رجال الصحافة، وزاد من هذه الشكوك التقاط صورة وحيدة للنجم أثناء نقله للمستشفى وقبل إعلان وفاته بساعات.

جدير بالذكر أن مثل هذه التكهنات انتشرت أيضا في أعقاب وفاة المغني الراحل ألفيس بريسلي عام 1977، وادعى البعض أن النجم هرب من معجبيه ووسائل الإعلام من خلال إعلان وفاته.