EN
  • تاريخ النشر: 20 نوفمبر, 2011

نفى صحة تقارير خروجه من العناية المركزة شقيق عامر منيب: حالته الصحية لم تتحسن.. واستدعينا طبيبًا ألمانيًّا

عامر منيب لم يخرج من العناية المركزة

عامر منيب استأصل ورمًا بالقولون في ألمانيا العام الماضي

أخر تفاصيل الحالة الصحية للفنان عامر منيب في تصريحات حصرية من شقيقه لـmbc.net

(مروة عبد الفضيل - mbc.net) استبق جمال منيب شقيق المطرب المصري عامر منيب، وصول الطبيب الألماني الذي استُدعي خصيصًا لشقيقه، الأحد 20 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، ونفى ما نُشر حول مغادرة شقيقه العناية المركزة.

وقال جمال منيب، في تصريحات خاصة لـmbc.net: "ما نُشر عن مغادرة منيب العناية المركزة لا أساس له من الصحة. وعامر لا يزال كما هو بمستشفى دار الفؤاد".

وحول ما تردد عن تحسُّن حالته الصحية، أوضح جمال قائلاً إن حالة عامر الصحية تستلزم أن يظل بالعناية المركزة؛ حتى يلقى أقصى اهتمام. وأكد أن حالته لا تتحسن، بل مستقرة كما هي.

وحول التفاصيل الجديدة للخطة العلاجية قال: "هناك طبيب ألماني متخصص بالحالة التي يعانيها عامر، استُدعي للإشراف على حالته وليقرر أتستدعي حالته السفر إلى الخارج أم لا. ومن المنتظر أن يصل هذا الطبيب الأحد لرؤية عامر".

وناشد جمال كل محبي عامر الدعاء له من أجل أن يعود إلى أسرته بعدما صارت حالتهم يُرثَى لها.

وكان منصور هندي رئيس لجنة الخدمات الطبية بنقابة المهن الموسيقية؛ قال إن منيب غادر العناية المركزة بعد تحسُّن حالته الصحية، حسب ما نقلته تقارير صحفية مصرية.

يُذكَر أن الفنان عامر منيب أصيب، مساء الثلاثاء 15 نوفمبر/تشرين الثاني، بهبوط شديد في ضغط الدم ونُقل إلى المستشفى.

وكان عامر منيب قد سافر العام الماضي إلى ألمانيا لاستئصال ورم بالقولون، ثم تحسَّنت حالته حتى إنه كان من المقرر أن يبدأ تصوير فيلم "أجمد واحد في مصرلكن آلام المرض عاودته مرة أخرى.