EN
  • تاريخ النشر: 28 يونيو, 2010

لا تتحمل رؤية الورود الذابلة.. وتعلمت صناعة السبح سيلين ديون تروي لـ"أوبرا" معاناتها مع التلقيح الصناعي لتنجب شقيقا لرينيه

ديون اعتبرت غناءها رسالة لا تتوقف عند دين محدد

ديون اعتبرت غناءها رسالة لا تتوقف عند دين محدد

كشفت النجمة العالمية سيلين ديون الكثير من أسرار حياتها الشخصية والفنية في لقاء خاص مع برنامج أوبرا على قناة MBC4، أعربت فيه عن شكرها لله الذي وهبها صوتا جميلا تسعد به ملايين البشر.

  • تاريخ النشر: 28 يونيو, 2010

لا تتحمل رؤية الورود الذابلة.. وتعلمت صناعة السبح سيلين ديون تروي لـ"أوبرا" معاناتها مع التلقيح الصناعي لتنجب شقيقا لرينيه

كشفت النجمة العالمية سيلين ديون الكثير من أسرار حياتها الشخصية والفنية في لقاء خاص مع برنامج أوبرا على قناة MBC4، أعربت فيه عن شكرها لله الذي وهبها صوتا جميلا تسعد به ملايين البشر.

وروت المطربة الكندية تفاصيل معاناتها مع التجارب الفاشلة للتخصيب الصناعي، ومشاهد الورد الذابل التي تؤثر عليها، وتجعلها تكاد تنهار، مشيرة إلى أن عشقها الشديد للورود دفعها إلى تعلم صناعة السبح وأشياء أخرى من الراهبات في الكنيسة.

وقالت سيلين في مقابلة مع الإعلامية الأمريكية الشهيرة أوبرا وينفري في برنامجها الشهير على mbc4: "أعتقد أن الرب أعطاني شيئا جميلا في حياتي وهو صوتي، ودائما ما أشكره عليه، لأنه سر نجاحي وسبب قدرتي في إسعاد الناس".

وأضافت "أتمتع حاليا في سني هذا (42 عاما) بصوت جميل للغاية أكثر مما كان عليه عندما كان عمري 18 عاما، وأحاول دائما أن أستغل صوتي في خدمة الموسيقى بقدر ما أستطيع لإسعاد عشاقي".

واعتبرت الفنانة الكندية أن الغناء رسالة لا تتوقف عند أي ديانة أو معتقدات معينة، وأنها تسعى دائما من خلال غنائها إلى خدمة الموسيقى وتوصيل تلك الرسالة.

وكشفت سلين ديون عن عشقها الشديد للورود، وأنها لا تتحمل رؤيتها عندما تذبل، مشيرة إلى أنه عندما توفي والدها جاءتها كمية كبيرة من الورود، وتألمت جدا على إفسادها بقدر ما تألمت على وفاة والدها.

ولفتت إلى أنها بعد هذا الموقف تعلمت من الراهبات كيفية التعامل مع الورود، وبدأت تقلدهم للاحتفاظ بها، مشيرة إلى أنها تقوم بتجفيف الورود ثم تعجنها بشيء، ومن ثم استخدامها في صناعة أشياء مثل "السبح".

وتطرقت المطربة العالمية -صاحبة أغنية "جو أون" الشهيرة في فيلم تيتانك- لمعاناتها مع الحمل، وأكدت أنها تألمت كثيرا لتعرضها للإجهاض أكثر من مرة، مشيرة إلى أنها كانت تأمل في أن تنجب طفلا آخر إلى جانب ابنها الحالي رينيه تشارلز.

وأوضحت سيلين أنها خضعت لخمس محاولات فاشلة من التلقيح الصناعي، وأنها عانت بشدة من هذه المحاولات، خاصة وأنها كل مرة كانت تأمل في الإنجاب، وتشعر بأنها حبلى؛ إلا أن كل مرة كانت تنتهي بالفشل.

ورأت أن تعرضها للعلاج الهرموني خلال محاولاتها الخمس للتلقيح جعلها سريعة الانفعال بشكل كبير، خاصة وأن من الصعب على أي شخص أن يجد نفسه تحت تحكم الأطباء بالكامل. وذكرت صحيفة الديلي تليجراف البريطانية مطلع شهر يونيو/حزيران الجاري أن سيلين ديون حامل في توأم، وذلك بعد عدة محاولات فاشلة من التلقيح الصناعي.

وتنتمي سيلين لعائلة مؤلفة من 14 ولدًا، وتعشق الأطفال، وتأمل في تكوين أسرة كبيرة، من زوجها رينيه إنجليل ذي الأصول السوريَّة الذي يتحدث العربيَّة بطلاقة، ويكبرها بـ26 عامًا، ويتولى حاليًّا إدارة أعمالها الفنيَّة. وقد تزوجا في عام 1994، وأنجبا ابنهما الوحيد رينيه تشارلز في فلوريدا في يناير/كانون الثاني 2001.

وتعد سيلين واحدة من أكثر مغنيات العصر ربحا؛ إذ وصل إجمالي ربحها من بيع ألبوماتها وإحيائها الحفلات المختلفة إلى 747.9 مليون دولار أمريكي، فقد باعت سيلين أكثر من 200 مليون نسخة من ألبوماتها حول العالم، وذلك وفقا لإحصائية أجرتها صحيفة لوس أنجلوس تايمز.