EN
  • تاريخ النشر: 18 ديسمبر, 2011

ألغت حفلتين لها سيلينا جوميز تفشل بالحصول على أخ بعد إجهاض أمها

الفنانة الأمريكية  سيلينا جوميز

الفنانة الأمريكية سيلينا جوميز

النجمة الأمريكية الشابة سيلينا جوميز ألغت حفلين لتكون بجوار والدتها ماندي داون كورنيت التي أجهضت حملها من زوجها براين تيفي

        خاب أمل النجمة الأمريكية الشابة سيلينا جوميز بالحصول على أخ أو أخت من والدتها ماندي داون كورنيت، بعدما أجهضت الأخيرة الجنين، وهو ما قاد النجمة إلى إلغاء حفلين.         وكانت جوميز التي ليس لديها أخوة أو أخوات، أعلنت الشهر الماضي أن والدتها حامل من زوجها براين تيفي، وأعربت عن فرحتها الكبيرة، وقالت "أنا بالفعل أسعد فتاة في العالم".        وقال ممثل عن جوميز لموقع "إي أون لاين" إنها ألغت حفلين مقررين في شيكاجو وسياتل اليوم وغدًا نتيجة "حالة طارئة في العائلةولكن مصدرًا مقربًا منها قال إن والدة جوميز أجهضت السبت.         يُشار إلى أن والدي جوميز طلقا عندما كانت في الخامسة من العمر، وربتها والدتها ماندي داون كورنيت التي تزوجت براين تيفي في عام 2006م، وكان الجنين المجهض سيكون طفلهما الأول.