EN
  • تاريخ النشر: 17 نوفمبر, 2011

نقيب الممثلين يطالب الإعلاميين بتحري الدقة سهير البابلي تبكي على شائعة دخولها العناية المركزة

الفنانة المصرية سهير البابلي

الفنانة المصرية سهير البابلي

الفنانة المصرية سهير البابلي تعرب عن استيائها من انتشار شائعة دخولها العناية المركزة للعلاج من بعض المشاكل المرضية في الكبد

 أعربت الفنانة المصرية سهير البابلي عن استيائها الشديد من انتشار شائعة دخولها العناية المركزة للعلاج من بعض المشاكل المرضية في الكبد، مؤكدةً أن الشائعة أبكتها، بحسب ما نقلته عنها زميلتها الفنانة إسعاد يونس.

وأكدت نقابة الممثلين المصريين أن سهير البابلي بصحة جيدة، نافية صحة الأخبار التي تناقلتها وسائل إعلامية بأنها بين الحياة والموت.

وفي تصريحات خاصة لـmbc.net أعرب نقيب الممثلين الفنان أشرف عبد الغفور عن اندهاشه من شائعة انتشار خبر مرض الفنانة سهير البابلي، وكونها بين الحياة والموت.

وأكد عبد الغفور أن الفنانة إسعاد يونس تحدثت هاتفيًا مع سكرتير عام النقابة الفنان محمد أبو داود، وأوضحت له أن "سهير" بخير، وأنها تحدثت إليها هي وابنتها، وأعربت لها عن استيائها الشديد من انتشار مثل هذه الشائعات التي لا أساس لها من الصحة على الإطلاق، وأن انتشار هذه الشائعة أبكتها".

وطلبت إسعاد يونس من النقابة التدخل لتكذيب تلك الأخبار غير الصحيحة وتوضيح الحقيقة، وبناء عليه، ناشد عبد الغفور جميع الصحف بضرورة "مراعاة ضمائرهم في كل حرف يكتبونه، لأن حياة الفنان ليست لعبةً في أيديهم".

وحاولت mbc.net مرارًا الاتصال بالفنانة سهير البابلي للاطمئنان عليها، لكن هاتفها كان مغلقًا بشكلٍ دائمٍ.

وكانت تقارير صحفية ذكرت أن سهير البابلي تمر بحالةٍ صحيةٍ حرجةٍ، وتم نقلها منذ أيامٍ قليلةٍ لمستشفى وادي النيل بحي المهندسين بمحافظة الجيزة المصرية، بعدما استاءت حالتها الصحية داخل منزلها لدرجة أنها تقيأت دمًا من فمها لدرجة أزعجت المحيطين بها.

وذكرت التقارير أيضًا أن سهير البابلي تعاني أمراضًا حادةً في الكبدِ، ونصحهم بضرورة نقلها للمستشفى بسرعة لوقف النزيف، ومن المقرر، بحسب ما ذكرته تلك التقارير، أن تُجري البابلي عملية ربط دوالي خلال الأيام القليلة المقبلة.