EN
  • تاريخ النشر: 31 مايو, 2011

تجهز لأغنية عن الأوضاع في المنطقة العربية سميرة سعيد: لا علاقة لصفوت الشريف بالفيلا التي أمتلكها

سميرة سعيد قدمت أوراق ملكيتها للفيلا للجهات المختصة

سميرة سعيد قدمت أوراق ملكيتها للفيلا للجهات المختصة

فوجئت المطربة المغربية سميرة سعيدة وعدد من جيرانها بإدراج مقر إقامتهم بمنطقة "ميراج سيتى" بالتجمع الأول (غرب القاهرةضمن ممتلكات صفوت الشريف، رئيس مجلس الشورى السابق المسجون حاليا على ذمة قضايا فساد، والمحجوز على ممتلكاته.

فوجئت المطربة المغربية سميرة سعيدة وعدد من جيرانها بإدراج مقر إقامتهم بمنطقة "ميراج سيتى" بالتجمع الأول (غرب القاهرةضمن ممتلكات صفوت الشريف، رئيس مجلس الشورى السابق المسجون حاليا على ذمة قضايا فساد، والمحجوز على ممتلكاته.

وقالت سميرة: تقدمت أنا وعدد من جيراني إلى جهاز الكسب غير المشروع بأوراق ومستندات تؤكد ملكيتنا للمنازل، وأن ما حدث خطأ غير مقصود بالمرة، حيث إنني كنت أول من اشترى فيلا في هذه المنطقة، وهي لا تتعدى مساحتها 800 متر، وليست قصر كما يدعي بعضهم، بحسب صحيفة "المصري اليوم" 31 مايو/أيار.

ومن جهة أخرى أوضحت المطربة المغربية أنها انتهت مؤخرا من تسجيل معظم أغنيات ألبومها الجديد؛ الذي تتعاون فيه مع عدد كبير من الشعراء والملحنين؛ لكنها فضلت تأجيل طرحه مؤقتا لحين استقرار الأوضاع في مصر والمنطقة العربية بشكل كامل.

كما قررت تقديم أغنية وطنية تتحدث عن الأوضاع في المنطقة العربية، وقد عقدت مؤخرا جلسات عمل مكثفة للاستقرار على كلمات الأغنية، وخلال الأيام القليلة المقبلة سترى النور.

وعن عدم عرض أغنية "كده حرام" التي صورتها منذ أكثر من 6 أشهر، قالت سميرة: بصراحة شديدة تصوير الكليب كان سيئا جدا؛ لذا قررت -بالاتفاق مع المنتج محسن جابر- إعادة تصوير الأغنية مرة ثانية؛ لكن نبحث عن فكرة مختلفة تتناسب مع كلمات الأغنية الجميلة.