EN
  • تاريخ النشر: 27 فبراير, 2012

بعد مقاضاة محامين لها بتهمة تقديم مشاهد عري سمية الخشاب: من يطالبون بـ"رجمي" يسعون للشهرة على أكتافي

سمية الخشاب

سمية الخشاب أكدت أنها لم تقدم مشاهد خادشة للحياء

الفنانة سمية الخشاب مستاءة من تداول أخبار عن تقدم محامين برفع دعاوى قضائية تطالب برجمها بتهمة الترويج للعري.

  • تاريخ النشر: 27 فبراير, 2012

بعد مقاضاة محامين لها بتهمة تقديم مشاهد عري سمية الخشاب: من يطالبون بـ"رجمي" يسعون للشهرة على أكتافي

(سامي خليفة- mbc.net) أعربت الفنانة سمية الخشاب عن استيائها بشأن تقارير صحفية ترددت عن قيام محامين برفع دعاوى قضائية تطالب برجمها بسبب ترويجها للفاحشة بمشاهد عارية والإساءة للدين.

وفي حين أشارت إلى أن اتهامها محاولة للشهرة على حسابها، فإنها أوضحت أنها لم تقم بأي دور خادش للحياء.

وفى تصريحات خاصة لـ mbc.net أبدت سمية استياءها الشديد مما نشر في بعض الصحف والمواقع الإلكترونية حول المطالبة برجمها، مشيرة إلى أنه لا أحد يستطيع أن يقيد حرية الإبداع والفن الذي لا يجب أن تحكمه قيود سوى الرقابة على المصنفات الفنية.

وأوضحت سمية أنها حتى الآن لم يصلها أي إخطار من المحكمة بشأن هذا الموضوع، لافتة إلى أنها اعتادت على هذه النوعية من الشائعات بشأن إقامة دعاوى قضائية ضدها، وتكتشف في النهاية أن كل هذا (فشنك) مقابل شهرة شخص ما.

ودافعت الفنانة المصرية عن فنها بأنها لم تقم بتقديم أي عمل يخدش الحياة، وخاصة أن كل دور يكون له ضرورة درامية في سياق العمل، ولا تخجل من أعمالها؛ لثقتها بأن الفن يقدم كثيرا من الرسائل في إصلاح المجتمع.

وشددت سمية على ضرورة الالتفات إلى نهوض مصر من الأزمات التي وقعت فيها وليس محاربة الفن، لأنه ليس له أي علاقة بما يحدث في مصر أو تسبب في ظلم أي شخص، موضحة أن الفن يوضح للمجتمع كل ما حوله من سلبيات لا يراها بعض الأشخاص سوى في الأعمال الدرامية أو السينمائية.

وكان عدد كبير من المحامين السلفيين قاموا مؤخرا بمقاضاة بعض النجمات المصريات منهن الفنانة غادة عبد الرازق وسمية الخشاب، بتهمة تعمد تقديم مشاهد عري وخلاعة في الأفلام السينمائية والتلفزيونية التي يقدمنها.