EN
  • تاريخ النشر: 24 يناير, 2011

حمّله مسؤولية ضياع مونديال 2006 زيدان يقاضي ممثلا فرنسيا وصفه بـ"عاهرة تجمع المال"

زيدان سيتبرع بالتعويض في حال ربح القضية ضد الممثل الفرنسي

زيدان سيتبرع بالتعويض في حال ربح القضية ضد الممثل الفرنسي

قرر زين الدين زيدان، نجم منتخب فرنسا السابق لكرة القدم، تقديمَ شكوى قضائية ضد الممثل الفرنسي الكوميدي كريستوف أليفاك بتهمة السب والقذف، بعد أن وصفه بأنه مثل "العاهرة التي لا تتوقف عن جمع الأموال".

قرر زين الدين زيدان، نجم منتخب فرنسا السابق لكرة القدم، تقديمَ شكوى قضائية ضد الممثل الفرنسي الكوميدي كريستوف أليفاك بتهمة السب والقذف، بعد أن وصفه بأنه مثل "العاهرة التي لا تتوقف عن جمع الأموال".

وقال أليفاك إنه يرى أن المكاسب المادية الكبيرة التي حققها زيدان رغم تسببه في إضاعة مونديال 2006 من فرنسا "تتشابه تماما مع أعمال الدعارة".. مطالبا زيدان بالتبرع بهذه الثروة للجمعيات الخيرية.

وكان الممثل أليفاك قد ألقى بمسؤولية ضياع بطولة مونديال 2006 لكرة القدم بألمانيا على زيدان لطرده في المباراة النهائية بعد أن قام بركل ماتيرازي، مدافع إيطاليا، لتعاني فرنسا من النقص العددي مما أدى إلى نجاح إيطاليا في الفوز باللقب بضربات الجزاء الترجيحية، وذلك بعد أن كانت فرنسا المرشح الأقوى للفوز بالكأس للمرة الثانية في تاريخها.

ووصف الممثل أليفاك زيدان في حديث لمجلة "سبورت ماج" بأنه يتعامل مع الإعلام مثل العاهرة، فهو كل يوم إما في حديث تلفزيوني، أو يمثل إعلانا، مما مكنه من تحقيق مكاسب هائلة بلغت قيمتها في عام 2010 نحو 12 مليون يورو.

بدوره؛ قال المحامي بروسا الذي كلفه زيدان برفع قضية تعويض ضد الممثل أليفاك بأن موكله قرر اللجوء للقضاء للقصاص من الكلمات المهينة التي قالها بحقه الممثل أليفاك، وأضاف أنه ليس ضد الدعابة والمرح، لكنه ضد استخدام كلمات تجرح كرامة الإنسان.

وتابع أنه في حال حكم القضاء الفرنسي بالتعويض لصالح زيدان فإن نجم منتخب فرنسا السابق لكرة القدم سيتنازل عن قيمة التعويض للمنظمات الخيرية، كما يطالبه الممثل أليفاك.

يجدر الإشارة إلى أن زين الدين زيدان -وهو من أصول جزائرية- كان من الأسباب الرئيسية التي أدت إلى فوز فرنسا بمونديال 1998 للمرة الأولى في تاريخها، ولا يزال عالقا بأذهان الفرنسيين هدفيه الرائعين بالرأس في نهائي مونديال 1998 أمام البرازيل لتفوز فرنسا بثلاثة أهداف.

شاهد تقرير عن زيدان