EN
  • تاريخ النشر: 12 نوفمبر, 2010

أحد الذين أعادوا الحياة للمسرح على رغم الاحتلال رحيل الممثل العراقي حاتم سلمان بعد عملية جراحية فاشلة

حاتم سلمان عانى من مرض عضال قبل رحيله

حاتم سلمان عانى من مرض عضال قبل رحيله

توفي الممثل العراقي حاتم سلمان عن عمر يناهز الـ68 عاما، بعد مرض عضال تعرض له في الأشهر الأخيرة، وأجبره على الرقود في مستشفى مدينة الطب في بغداد، وأجرى عملية جراحية لكن حالته الصحية تدهورت وفارق الحياة بعد أيام من إجرائها.
ويعد الراحل من الممثلين العراقيين الرواد في السينما والمسرح والتلفزيون وله أعمال كثيرة جدا، بحسب

توفي الممثل العراقي حاتم سلمان عن عمر يناهز الـ68 عاما، بعد مرض عضال تعرض له في الأشهر الأخيرة، وأجبره على الرقود في مستشفى مدينة الطب في بغداد، وأجرى عملية جراحية لكن حالته الصحية تدهورت وفارق الحياة بعد أيام من إجرائها.

ويعد الراحل من الممثلين العراقيين الرواد في السينما والمسرح والتلفزيون وله أعمال كثيرة جدا، بحسب صحيفة "الخليج" الإماراتية 12 نوفمبر/تشرين الثاني.

وكان حاتم سلمان من أوائل الممثلين العراقيين الذين أعادوا الحياة إلى المسرح العراقي، بعد الاحتلال؛ حيث قام بتقديم عروضه المسرحية في أحد المساجد القريبة من سكناه في بغداد.

كما كان حريصا على جعل الممثلين العراقيين يواصلون تقديم أعمالهم بعد الاحتلال، لأنه كان يؤمن بأن العمل الفني هو رسالة يجب أن تستمر تحت أي ظرف.

يذكر أن حاتم سلمان ولد في بغداد عام 1942م، دخل عالم الفن سنة 1961م عن طريق مسرحية "مملكة السمك"؛ التي عرضت على خشبة مسرح كلية التربية في بغداد، وبعدها انضم إلى فرقة 14 يوليو/تموز؛ ليشارك في جميع أعمال الفرقة ومن ثم انتقل إلى دائرة السينما.

ومن أعماله "ناس وناس" و"حفلة سمركما شارك في العديد من المسرحيات ومنها "إيدك بالدهن"، "جفجير البلد"، "عدس واوية"، "الدباغخانةو"انتبه قد يحدث لك هذاوكانت آخر أعماله مسلسل "مضروب الأمثالوهو من إخراج أكرم كامل، ومن إنتاج شركة العين.