EN
  • تاريخ النشر: 03 أكتوبر, 2010

قال إنه حرم دفاع المتهمين من "الشو الإعلامي" رئيس محكمة "سوزان تميم" ينفي شائعة إحالته للمعاش

القاضي أكد أن القضاء مستقل في أحكامه ولا علاقة له بأية مؤثرات خارجية

القاضي أكد أن القضاء مستقل في أحكامه ولا علاقة له بأية مؤثرات خارجية

نفى المستشار عادل عبد السلام -رئيس محكمة جنايات القاهرة، الذي أصدر الحكم مؤخرا في قضية مقتل المطربة اللبنانية سوزان تميم- ما أثاره أحد المدعين بالحق المدني بشأن إحالته للمعاش، عقب نطقه بالحكم مؤخرا بسجن هشام طلعت مصطفى 15 عاما والمؤبد لمحسن السكري الضباط السابق بجهاز أمن الدولة.

  • تاريخ النشر: 03 أكتوبر, 2010

قال إنه حرم دفاع المتهمين من "الشو الإعلامي" رئيس محكمة "سوزان تميم" ينفي شائعة إحالته للمعاش

نفى المستشار عادل عبد السلام -رئيس محكمة جنايات القاهرة، الذي أصدر الحكم مؤخرا في قضية مقتل المطربة اللبنانية سوزان تميم- ما أثاره أحد المدعين بالحق المدني بشأن إحالته للمعاش، عقب نطقه بالحكم مؤخرا بسجن هشام طلعت مصطفى 15 عاما والمؤبد لمحسن السكري الضباط السابق بجهاز أمن الدولة.

وقال عبد السلام -لصحيفة "المساء" المصرية الأحد 3-10-2010-: إن ما أثاره أحد المحامين لم يذكر اسمه- والذي تم رفض دعواه وتحويلها للمحكمة المدنية المختصة في هذا الشأن، عار تماماً من الصحة قائلا "أنا وأعضاء المحكمة جميعاً مستمرون في عملنا 4 سنوات أخرى".

وقال القاضي "كل ما يثيره دفاع هشام طلعت مصطفى والسكري زوبعة لادعاء البطولة أمام وسائل الإعلام للتشكيك في هيئة المحكمة" مشيراً إلى أنه لا يدري ما الهدف من وراء هذه "الزوبعة" والتشكيك في أعضاء هيئة المحكمة التي أصدرت الحكم عن قناعة كاملة بعد دراسة مستفيضة وقراءة بدقة لكل أوراق الدعوى منذ بدايتها وحتى النطق بالحكم.

وأضاف المستشار عبد السلام جمعة أن القضاء مستقل في أحكامه ولا علاقة له بأية مؤثرات خارجية، مؤكدا أنه شدد على الدفاع أكثر من مرة وبإلحاح قبل رفع الجلسة التي صدر فيها الحكم، وسألهم أكثر من مرة عن طلباتهم قبل الحكم ولم يرد أحد منهم.

وطالب رئيس محكمة جنايات القاهرة بعدم تصديق ما أثاره دفاع المتهمين بأنهم لم يحصلوا على فرصة للدفاع عن موكليهما في القضية، وطلب منهم الالتزام وعدم التعليق على الحكم الذي صدر بإدانة المتهمين والتحدث بوعي ومعرفة بأحكام القانون ولا ينساق بعض منهم وراء عواطفه.

وأضاف: ربما هذا الحكم قطع على دفاع المتهمين "الشو الإعلامي" والتهافت غير المسبوق من جميع الفضائيات لمحاولة التأثير على الرأي العام ورجل الشارع البسيط الذي لا يعلم شيئا عن أحكام القانون.

كانت المحكمة -برئاسة القاضي عادل عبد السلام- قد أصدرت حكمها بالسجن قبل السماع لدفاع المتهمين. كما قضت المحكمة بمصادرة الأسلحة والمضبوطات، وإحالة الدعوى المدنية إلى المحكمة المختصة.

وبدأت الجلسة بالاستماع للشهود بناء على طلب الدفاع عن هشام طلعت مصطفى، لكن القاضي عادل عبد السلام جمعة رفع الجلسة وعاد ليصدر الحكم، وفوجئ الصحفيون بصدور الحكم، ولم تستمع المحكمة لمرافعة الدفاع.

وكانت دائرة سابقة في محكمة جنايات القاهرة قد قضت العام الماضي بإعدام السكري ومصطفى، لكن محكمة النقض -وهي أعلى محكمة مدنية- ألغت الحكم في مارس/آذار وأمرت بإعادة المحاكمة.