EN
  • تاريخ النشر: 09 ديسمبر, 2009

اعتبرت مشهد "حمام السباحة" الأصعب دومينيك: إغراء "البيه رومانسي" مبرر.. وأنتظر فيلما للدغيدي

دومينيك قدمت مشاهد مثيرة في فيلم "البيه رومانسي"

دومينيك قدمت مشاهد مثيرة في فيلم "البيه رومانسي"

رفضت الفنانة اللبنانية دومينيك حوراني تصنيفها كممثلة إغراء بعد المشاهد المثيرة التي ظهرت بها في فيلم "البيه رومانسي" المعروض حاليًا في مصر وعدد من البلدان العربية، معربة في الوقت نفسه عن أملها في أن تقدم فيلمًا للمخرجة المصرية إيناس الدغيدي.

رفضت الفنانة اللبنانية دومينيك حوراني تصنيفها كممثلة إغراء بعد المشاهد المثيرة التي ظهرت بها في فيلم "البيه رومانسي" المعروض حاليًا في مصر وعدد من البلدان العربية، معربة في الوقت نفسه عن أملها في أن تقدم فيلمًا للمخرجة المصرية إيناس الدغيدي.

وقالت دومينيك -في تصريحات خاصة لـmbc.net- إن الإغراء الموجود في دورها بفيلم "البيه رومانسي" موظف في سياق العمل وبشكل كوميدي.

وأشارت الفنانة اللبنانية إلى أنه تم ترشيحها لبطولة الفيلم بعد أن شاهد القائمون عليه كليب أغنيتها "عتريسالذي جسدت خلاله شخصية فتاة صعيدية، وهو ما جعلها مناسبة للدور، حيث ظهرت في الفيلم بشخصية فتاة بسيطة جدًا وبنت بلد تعتقد أنها مسكونة بالعفاريت والجان.

وأوضحت دومينيك أنها لم تجد صعوبة في التمثيل بعد أن تركت نفسها للمخرج أحمد البدري، الذي حرص على إظهارها بشكل مميز، مشيرة إلى أنها تدربت أيضا على اللهجة المصرية لمدة ثلاثة أسابيع.

واعتبرت أن المشهد الذي تظهر من خلاله في حمام السباحة من أصعب المشاهد التي واجهتها، وذلك لأنها ظلت في المياه لمدة سبع ساعات متواصلة وكانت درجة حرارتها باردة جدًا، ولكنها كانت حريصة على تأدية الشخصية بشكل حرفي.

ونفت الفنانة اللبنانية ما تردد عن تعاونها القادم مع المخرجة المثيرة للجدل إيناس الدغيدي، قائلة إنها تتمنى أن يحدث ذلك لكن لم يصلها شيء حتى الآن.

وكشفت عن أنها تنتظر عودتها إلى مصر خلال الفترة المقبلة، حيث ستلتقي الفنان عادل إمام ليناقشا معًا فكرة التعاون في فيلم جديد، مؤكدة أنها تحلم بالتمثيل أمامه، ولا يمكن أن ترفض دورا بجوار فنان كبير بحجمه.

وعن علاقتها بمواطنتها هيفاء وهبي، قالت دومينيك إنها كانت تعتبر هيفاء أجمل فتاة لبنانية قبل شهرتها، ولكن هذه النظرة تغيرت كثيرًا بعد دخولها الفن.

وعلى صعيد الغناء، أوضحت أنها تستعد لتسجيل أغنية دويتو جديدة مع المطرب السوري "علي الديك" بعنوان "الناطوروسيتم تصويرها قريبًا تحت إدارة المخرج صفوان نانو، كما أنها بدأت التحضير لألبومها الجديد لها الذي سيضم أغنيات باللهجات المصرية واللبنانية والخليجية.

وكانت دومينيك قد تعرضت في الفترة الأخيرة لشائعة القبض على زوجها النمساوي، وهو ما نفته بشدة، مؤكدة أن هناك فنانة أخرى تحاربها -لم تسمها- اختارت هذا التوقيت تحديدًا لشغل الناس عن دورها في الفيلم الجديد.

يذكر أن دومينيك اشتهرت بعدة أغانٍ منها "عتريسباللهجة الصعيدية المصرية التي لاقت رواجا كبيرًا، وأغنية حملت اسم "الخاشوقةوتعني الملعقة، وهي من تراث الساحل السوري. وتحمل شهادة الماجستير بتقدير امتياز مع مرتبة الشرف، من كلية إدارة الأعمال بالجامعة الأمريكية في بيروت.