EN
  • تاريخ النشر: 19 يونيو, 2009

الفنانون تفاعلوا مع فوز مصر على إيطاليا دعاء حلمي ينقذ شباك الحضري.. ومي حزينة لإصابة زيدان

الفنانون المصريون تابعوا مباراة مصر وإيطاليا

الفنانون المصريون تابعوا مباراة مصر وإيطاليا

فقد الفنان أحمد السقا السيطرة على نفسه، وكان على وشك البكاء من شدة الفرحة التي تملكته عقب فوز المنتخب المصري لكرة القدم على نظيره الإيطالي، في المباراة التي أقيمت بينهما ببطولة كأس العالم للقارات، فيما تفرغ أحمد حلمي للدعاء بالتوفيق لحارس المرمى عصام الحضري، خلال الدقائق الخمس الأخيرة من المباراة.

فقد الفنان أحمد السقا السيطرة على نفسه، وكان على وشك البكاء من شدة الفرحة التي تملكته عقب فوز المنتخب المصري لكرة القدم على نظيره الإيطالي، في المباراة التي أقيمت بينهما ببطولة كأس العالم للقارات، فيما تفرغ أحمد حلمي للدعاء بالتوفيق لحارس المرمى عصام الحضري، خلال الدقائق الخمس الأخيرة من المباراة.

يأتي ذلك في الوقت الذي أعربت فيه الفنانة مي عز الدين عن حزنها لإصابة خطيبها محمد زيدان لاعب المنتخب المصري، وقالت إنها واجهته بهبوط مستواه مقارنة بمباراة البرازيل، فبرر لها ذلك بتعرضه للإصابة وتحامله على نفسه من أجل المنتخب.

وقالت مي -في تصريحات لموقع mbc.net- إن زيدان قال لها إن الإصابة في الشوط الأول أثرت على أدائه بشكل كبير، وعلى رغم ذلك أصر على استكمال المباراة، لكنه وعدها بأن يظهر في مباراة أمريكا بصورة أفضل.

وأعربت الفنانة الشابة عن إعجابها بأداء الحضري وثقة الفريق القومي كله في الفوز، لكنها كانت ثقة بها بعض الخوف، وهي أفضل كثيرا من الثقة المغلفة بالغرور التي اتسم بها المنتخب الإيطالي.

بدوره، قال الفنان أحمد حلمي لا أشاهد إلا مباريات المنتخب لأنني "ماليش في الكورةولكنني لم أتمالك أعصابي طوال المباراة، وكدت أصاب بأزمة في الدقائق الخمس الأخيرة، بعد أن واصل الفريق الإيطالي ضغوطه، مضيفا كنت أدعو للحضري بالتوفيق في التصدي لتلك الهجمات حتى انتهت المباراة، وكدت أطير من الفرحة؛ لأنني بصراحة أعشق مباريات المنتخب، وأغضب جدا أثناء الهزيمة، على رغم أنني غير متعصب في الكرة، ولكنني متعصب لبلدي بشكل كبير.

وأكد حلمي أن كل نجوم الفريق كانوا أبطالا ويستحقوا الإشادة، وأعتقد أنهم قادرون علي العودة بكأس البطولة، إذا استمر هذا الأداء المشرف حتى النهاية.

من جانبه، أكد الفنان أحمد السقا أنه لم يتمالك نفسه بعد إحراز مصر هدف الفوز، وقال كدت أبكي من الفرحة بعد انتهاء المباراة التي تمثل أول فوز حقيقي لدولة إفريقية على إيطاليا؛ مما يعد إنجازا حقيقيا للكرة المصرية ولهذا الجيل الذي حقق بطولتي كأس إفريقيا علي التوالي.

وأضاف السقا لقد راهنت على الفريق بعد الأداء الجيد الذي ظهر به الفريق أمام البرازيل، وقد توقع مباراة قوية بين المنتخب المصري والإيطالي، مؤكدا أن معظم لاعبي الفريق ظهروا بروح قتالية، وأعادوا لنا الفرحة مرة أخرى.

أما محمد هنيدي، فقال إن الفريق المصري فرض نفسه بقوة في هذه البطولة، ونجح في أن يمثل إفريقيا بشكل مشرف، وقد ظهر ذلك في المباراة الأولى للفريق أمام البرازيل، وتأكد ذلك في مباراة إيطاليا.

وأوضح هنيدي أن الفريق المصري أصبح من أقوى الفرق المرشحة للفوز بالبطولة، وأتوقع أن يفوز منتخب مصر على أمريكا إذا حافظ المنتخب على هذا الأداء الجيد؛ الذي كسب به احترام العالم.

ووجه هنيدي التحية للمدير الفني حسن شحاتة؛ الذي أثبت أنه أفضل مدرب قاد المنتخب المصري حتى الآن، والإنجازات التي حققها لم يحققها أي مدرب آخر، وقال هنيدي أستغل هذه المناسبة وأقول له" كل سنة وأنت طيب يا مايسترووذلك بمناسبة عيد ميلاده اليوم.

وكشف الفنان أحمد عز أنه حصل على إجازة إجبارية من تصوير مسلسل "الأدهم" لمشاهدة المباراة، وقال كنت أتوقع فوز الفريق على رغم أن هناك بعض المتشائمين أكدوا أن أداء مصر أمام البرازيل لن يتكرر مرة أخرى، ولكنني كنت أثق في رجال حسن شحاتة، وأقول لهم لقد أصبحتم نجوم العالم، وكتبتم أسماءكم بماء الذهب في التاريخ، خاصة أن مصر أول دولة إفريقية تفوز على المنتخب الإيطالي بطل العالم.

أما الفنان إيهاب توفيق، فقال إن تاريخ مباريات مصر وإيطاليا لم يكن يبعث على التفاؤل، حيث سبق وهزمنا أمامهم في أربع مباريات، كما أن إيطاليا دخلت المباراة مدعمة بثقة مضاعفة بعد فوزها على المنتخب الأمريكي.

وأضاف أن الفراعنة تخطوا تلك العقبة، وظهر تألق الحضري ومحمد حمص الذي أحرز هدفا تاريخيا، مضيف أنه على رغم أن محمد زيدان لعب في غير مكانه، وكان رأس حربة وحيدا، إلا أن الكابتن حسن شحاتة كان صائبا في هذا الاختيار.