EN
  • تاريخ النشر: 18 مايو, 2012

رأيها أثار جدلا بين أعضاء صفحتها بالفيس بوك درة التونسية للمصريين: لو كنت مكانكم لاخترت حمدين صباحي

الفنانة التونسية درة

الفنانة التونسية درة

"أتمنى كتونسية أن يكون حمدين صباحي رئيسا لمصر، ولو أنا مصرية كنت هنتخبه.. حظ سعيد يا أصدقائي المصريين".. بهذه العبارة دعت درة أصدقاء صفحتها على "الفيس بوك" من المصريين إلى التصويت لصباحي

  • تاريخ النشر: 18 مايو, 2012

رأيها أثار جدلا بين أعضاء صفحتها بالفيس بوك درة التونسية للمصريين: لو كنت مكانكم لاخترت حمدين صباحي

وجهت الفنانة التونسية درة رسالة إلى أصدقاء صفحتها على "فيس بوك" من المصريين، داعية إياهم إلى انتخاب المرشح للانتخابات الرئاسية حمدين صباحي، ووضعت النجمة التونسية على صفحتها صورة كبيرة لحمدين، وهو يقبل رأس سيدة عجوز في أحد مؤتمراته الانتخابية، وقالت معلقة على الصورة: "أتمنى كتونسية أن يكون حمدين صباحي رئيسا لمصر، ولو أنا مصرية كنت هنتخبه.. حظ سعيد يا أصدقائي المصريين".

ويدخل حمدين الانتخابات الرئاسية التي تقام يومي 23 و24 مايو/أيار، في منافسة مع 12 مرشحا آخرين، أبرزهم عمرو موسى الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية والفريق أحمد شفيق رئيس وزراء مصر الأسبق ود. عبد المنعم أبو الفتوح الأمين العام لاتحاد الأطباء العرب ود. محمد مرسي رئيس حزب الحرية والعدالة، الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين.

وتسبب هذا التنوع الذي تشهده الانتخابات الرئاسية المصرية في جدل كبير على صفحة درة، حيث استقبلت آراء مؤيدة لما قالته، في حين رفض مؤيدو باقي المرشحين هذا الرأي، ووضعوا مبرراتهم لرفضه.

وقالت ريناد السويفي: "هو ده الكلام السليم يا درة.. بجد أنا بحترمك أوي وبحبك".. وأيد هذا الرأي أيضاأحمد جوما، الذي قال بحماس: "كلنا معاك يا صباحي".

وعلى النقيض تماما من هذه الآراء، فقد اعتبر زياد طاهر الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح هو الخيار الأمثل، وقال: "المرحلة دي محتاجة أبو الفتوح؛ لأنه راجل وسطي".

ولم يحدد هشام سريال مرشحا بعينه، لكنه أبدى تحفظا على صباحي، مرجعا ذلك إلى تصريحات كان قد قالها حول "تنظيم القاعدة" في 2005م، حينما قال: إنه لا بد من تحية تنظيم "القاعدة" حينما يقتل عسكريا أمريكيا في العراق، واعتبر وجود هذا "التنظيم" في العراق جزءًا من المقاومة التي ينبغي دعمها.. وقال هشام: "ليه كده يا أستاذ حمدين! ده أنا كنت بحبك!".