EN
  • تاريخ النشر: 05 سبتمبر, 2010

قالت إن زوجها لا يعترض على مشاهد تقبيلها داليا البحيرى: الشيخوخة بدأت تظهر على جسدي.. والفن مهنة غير آدمية

قالت الفنانة المصرية داليا البحيري: إن مظاهر الشيخوخة بدأت تظهر عليها؛ بسبب ضغوط العمل في مهنة الفن التي اعتبرتها غير آدمية.

  • تاريخ النشر: 05 سبتمبر, 2010

قالت إن زوجها لا يعترض على مشاهد تقبيلها داليا البحيرى: الشيخوخة بدأت تظهر على جسدي.. والفن مهنة غير آدمية

قالت الفنانة المصرية داليا البحيري: إن مظاهر الشيخوخة بدأت تظهر عليها؛ بسبب ضغوط العمل في مهنة الفن التي اعتبرتها غير آدمية.

وشددت على أنها ترفض تقديم أي دور يقلل منها أو يتاجر بجسمها، لكنها أوضحت أنها من الممكن أن تقبل مشهدا فيه قبلة، وأن زوجها لا يعترض على هذه المشاهد.

وقالت داليا البحيري في مقابلة مع برنامج "حوار صريح جدا" على قناة "دريم" الفضائية مساء اليوم السبت 4 سبتمبر/أيلول 2010م-: "الفن مهنة غير آدمية، وأشعر بأنني أدفع الثمن غاليا بسبب عملي في الفن، وأعتقد أن أعراض الشيخوخة بدأت تظهر على ملامحي من العمل والضغوط التي أتعرض لها".

وأضافت أن علاقاتها بجميع زملائها وزميلاتها المصريات طيبة جدا، لكنها أوضحت أنها لا تحب كل الفنانات العربيات في مصر، ورأت أنهن من الصعب أن تسحبن البساط من تحت أقدام المصريات.

وأوضحت الفنانة المصرية أنها ترفض تقديم أي دور يقلل من قيمتها الإنسانية والفنية أو يتاجر بجسمها، لكنها شددت في الوقت نفسه على أنها من الممكن أن تقدم مشهدا فيه قبلة إذا كان الدور جيدا، والقبلة في سياق السيناريو وليست مقحمة.

ورأت داليا أنها من الممكن أن تقبل مشهدا فيه قبلة في عمل، وترفض المشهد في عمل آخر، لافتة إلى أن هناك فنانات يقدمن مشاهد ساخنة لكنهن لا يشعرن بها، وترى نفسها لا تستطيع تقديم هذه المشاهد تحت أي ظروف.

وأشارت إلى أنه أصبح لها شكلها الفني الخاص، ولديها خطوط حمراء، معتبرة أن المشاهد الساخنة أصبحت مخصصة لشريحة معينة الآن، إلا أنها أوضحت أن لديها تحفظاتها، لكن من الممكن أن تقبل تقديم مشاهد في حال تغير الظروف.

وشددت الفنانة المصرية على أنها قدمت تنازلات حتى لا يفشل زواجها الثاني، دون أن تشير إلى طبيعة هذه التنازلات، نافية أن يكون فشل زواجها الأول بسبب خيانة زوجها، إنما بسبب تسرعها في الاختيار وعدم احتوائه لها، فضلا عن أنها تعتبر الزواج قسمة ونصيبا.

وأوضحت داليا أنها تعلمت من تجربتها الأولى، واختارت الزوج المناسب بعد ثماني سنوات من انفصالها عن زوجها الأول، مشيرة إلى أنها تحب زوجها وهو يحبها، وأنه أضاف لها الاستقرار والهدوء والعائلة الجميلة في حياتها.

ولفتت إلى أن زوجها يغار عليها بشدة، لكنه لا يوضح لها ذلك، فضلا عن أنه يساندها في عملها، ويتفهم ظروف مهنتها، موضحة أنه لم لا يبدي أي ملاحظات على أفلامها أو أي مشهد قدمته.

واعتبرت الفنانة المصرية أن الرجل يمثل في حياتها أشياء كثيرة، حيث إنه الأمان والاستقرار، لافتة إلى أنها تحب دائما الراجل الذي يتعامل مع المرأة باحترام وطيبة وذكاء، وليس المتهور.