EN
  • تاريخ النشر: 14 فبراير, 2010

زارت قبر علاء ولي الدين حنان ترك: عيد الحب بدعة.. ويجب مقاطعة الاحتفال به

حنان ترك تجسد شخصية محامية في مسلسل "القطة العامية"

حنان ترك تجسد شخصية محامية في مسلسل "القطة العامية"

قالت الفنانة المصرية حنان ترك: إن احتفال كثيرين بعيد الحب بدعة لا أساس لها في الدين الإسلامي، داعية إلى مقاطعة مثل هذا الاحتفال.

  • تاريخ النشر: 14 فبراير, 2010

زارت قبر علاء ولي الدين حنان ترك: عيد الحب بدعة.. ويجب مقاطعة الاحتفال به

قالت الفنانة المصرية حنان ترك: إن احتفال كثيرين بعيد الحب بدعة لا أساس لها في الدين الإسلامي، داعية إلى مقاطعة مثل هذا الاحتفال.

وقالت حنان -في تصريحات خاصة لـmbc.net-: إنها منذ صغرها لا تحتفل بعيد الحب على الإطلاق؛ لعدم إيمانها به، كما أنها تعتبره بدعة لا أساس لها في الدين الإسلامي الذي علينا الاقتداء بكل تعاليمه.

وأضافت حنان أنه "من المفترض ألا يكون للحب عيد، وأن يحب الجميع بعضهم بعضا في كل الأوقات؛ فالحب غير محدد بيوم واحد أو يومين في العام".

وتابعت الفنانة المصرية "أن valentine day فيه حرمة كبيرة؛ لأن هذا الشخص (فالانتين) جعل الزنا شيئا عاديا جدا، وأباح العلاقات غير الشرعية؛ فكيف إذن نحتفل بهذا اليوم الذي لا يقال عنه أكثر من كونه لعنة علينا التخلص منها، ولننظر للحب كأنه عيد في كل أيامنا، ولا ننتهج منهج الغرب لمجرد أننا نريد أن نقلده".

على جانب آخر، أوضحت حنان أنها ذهبت منذ أيام إلى قبر الفنان الراحل علاء ولي الدين الذي كانت تعتبره مثل شقيقها، وذلك في ذكراه السابعة، لكي تقرأ الفاتحة على روحه الطاهرة، مشيرة إلى أنها شكرته على أنه كان السبب بعد الله سبحانه وتعالى في ارتدائها الحجاب، حيث كان موته دافعا كبيرا لتفكيرها في اتخاذ هذه الخطوة المصيرية.

وعلى النطاق التلفزيوني، أشارت حنان إلى أنها تنتظر البدء قريبا في تصوير مسلسل "القطه العامية" من تأليف محمد سليمان، وإخراج محمود كامل، موضحة أنه مسلسل اجتماعي لايت كوميدي يرصد عديدا من القضايا الحياتية؛ التي تؤرق الشعب العربي كله وليس المصري فحسب.

ولفتت إلى أنها تجسد من خلال المسلسل شخصية محامية اسمها "نجاة" من المفترض أنها تخرج الناس من أزماتهم، إلا أنها تجد نفسها في عديد من المشاكل والأزمات النفسية إلى أن تحدث بعض المفارقات، التي تقلب حياتها رأسا على عقب، ويشارك في بطولته رجاء الجداوي وعمرو يوسف وأميرة هاني.

وعلى الصعيد السينمائي، نفت حنان ترك ما قيل خلال الأيام الماضية حول أن فيلمها "الأخت تريزا" تم تأجيله بسبب أحداث نجع حمادي التي وقعت مؤخرا بإحدى محافظات مصر، والتي شهدت بعض التوترات بين الأقباط والمسلمين.

وأكدت أن ما حدث لم يؤثر على الإطلاق على العلاقة بين الإخوة الأقباط والمسلمين، ولم يؤجل فيلمها "الأخت تريزا"؛ الذي يتناول العلاقة الطيبة التي تجمع الديانتين، لكن الفيلم تأجل بسبب ظروف ارتباطها بتصوير مسلسلها التلفزيوني.