EN
  • تاريخ النشر: 15 أغسطس, 2011

قال إن الجناة كان هدفهم السرقة حمزاوي: الفنانة بسمة لم تصب بانهيار عصبي بعد حادث السطو

حمزاوي وبسمة تعرضا لحادث سطو غرب العاصمة القاهرة

حمزاوي وبسمة تعرضا لحادث سطو غرب العاصمة القاهرة

كشف الناشط المصري المعروف عمرو حمزاوي تفاصيل تعرضه مع الفنانة بسمة لحادث سرقة واختطاف على طريق سريع مؤدٍ إلى مدينة 6 أكتوبر (غرب القاهرة).

كشف الناشط المصري المعروف عمرو حمزاوي تفاصيل تعرضه مع الفنانة بسمة لحادث سرقة واختطاف على طريق سريع مؤدٍ إلى مدينة 6 أكتوبر (غرب القاهرة).

في الوقت نفسه، أغلقت الفنانة بسمة هاتفها المحمول بعد الحادث ورفضت الرد على أي اتصالات للاستفسار عن الحادث، لكن حمزاوي قال لـMBC.NET إن الفنانة بسمة بخير، وغير مصابة بانهيار عصبي مثلما نشر في بعض التقارير الصحفية.

وروى حمزاوي تفاصيل الحادث قائلاً: "في تمام الساعة الواحدة بعد منتصف الليل أثناء ذهابه لتلبية دعوة سحور مع بعض زملائه تعرض هو والفنانة بسمة أمام حي الشيخ زايد لهجوم من البلطجية، ولم يكن هدفهم الضرب والترويع، بل كان كل ما يهدفون إليه السرقة".

وتابع: إن الجناة قاموا بالاستيلاء على بعض النقود التي كانت بحوزته وبحوزة الفنانة بسمة، وسرقة اللاب توب الشخصي له الذي يحمل عديدًا من الملفات الخاصة به.

وأضافت أن "اللاب توب" الخاص به يحتوي على ملفات هامة، لكنها غير سرية؛ إذ لا توجد لديه أي أسرار في العمل، وكل شيء يفعله في النور، مشيرًا إلى أن الملفات الموضوعة على "اللاب توب" تم حفظها بطريقة آمنه وبرقم شخصي، ولا يستطيع أحد الوصول إليها.

ورفض حمزاوي اتهام أشخاص بعينهم بتدبير الحادث، واعتبره طارئًا وعاديًا من الممكن أن يتعرض له أي شخص على وجه الأرض.

وأضاف أنه لم يعير للحادث أي اهتمام؛ حيث إنه عاد إلى منزله ونام دون قلق ومارس عمله في اليوم الثاني بشكل طبيعي في مجلس الوزراء، وعقد كثيرًا من الاجتماعات.

كانت تقارير صحفية قد ذكرت أن الجناة قاموا بإلقاء حمزاوي خارج السيارة قبل اختطاف الفنانة بسمة لمدة ساعة؛ حيث توجهوا أعلى الطريق الدائري وتركوها وهربوا بالسيارة، واستعانت الأخيرة بسيارة أجرة للعودة إلى المنزل.