EN
  • تاريخ النشر: 21 ديسمبر, 2010

نفى كتابة زوجته مذكراتها أو نيتها العودة إلى التمثيل حسن يوسف: "السجادة الحمراء" غيبت شمس البارودي عن تكريمي

شمس البارودي وزوجها حسن يوسف وميس حمدان في حفل عشاء بدمشق

شمس البارودي وزوجها حسن يوسف وميس حمدان في حفل عشاء بدمشق

أكد الفنان المصري حسن يوسف رفض زوجته الفنانة المعتزلة شمس البارودي العودةَ مجددًا إلى الأضواء، سواءٌ عبر التمثيل أو مذيعةَ برامج.

  • تاريخ النشر: 21 ديسمبر, 2010

نفى كتابة زوجته مذكراتها أو نيتها العودة إلى التمثيل حسن يوسف: "السجادة الحمراء" غيبت شمس البارودي عن تكريمي

أكد الفنان المصري حسن يوسف رفض زوجته الفنانة المعتزلة شمس البارودي العودةَ مجددًا إلى الأضواء، سواءٌ عبر التمثيل أو مذيعةَ برامج.

وبينما فسَّر ظهورها الأخير معه في حفل عشاء على هامش تكريمه بمهرجان دمشق السينمائي بأنه ظهورٌ عائليٌّ ليس أكثر؛ أكد رفضها حضورَ حفل التكريم الذي تسلَّم فيه الجائزة؛ رغبةً منها في البُعد عن أجواء التصوير واللقاءات الصحفية والفضائيات والمشي على السجادة الحمراء.

وقال حسن يوسف، في تصريحٍ لـmbc.net: "الذين في قلوبهم مرض لا يفرِّقون بين ظهور شمس منفردةً على خشبة مسرح أو في التليفزيون وظهورها مع زوجها وابنتها في حفل عشاء".

وردًّا على ما ذكرته تقارير إعلامية عن قرب عودة الفنانة المعتزلة إلى التمثيل وتقديم برامج إعلامية؛ قال يوسف متهكمًا: "والله، لو كنا قاعدين نتعشى في مطعم، لخرجت الصحف في اليوم التالي تقول: ضبطنا الحاجة شمس أمس بصحبة زوجها على مائدة عشاء يأكلون كذا وكذا".

وأضاف يوسف: "زوجتي كانت تجلس في الحفل بجوار زوجة المنتج ممدوح الليثي، وهي إنسانة فاضلة ومحجبة مثل زوجتي؛ فلماذا لم تذكر وسائل الإعلام أن الليثي شرع في كتابة مسلسل عن حياة زوجته؟!".

وتابع: "شمس تتعرض لمثل هذه الحملات الإعلامية من حينٍ لآخر، وأنا أعتبرها أخبارًا موسميةً".

وأشار الفنان المصري بالقول: "شمس لم تفضِّل حضور حفل تكريمي بمهرجان دمشق السينمائي الذي تسلَّمت فيه الجائزة، لكنها حضرت حفل العشاء الذي دعانا إليه السفير التركي بدمشق ووزير الثقافة السوري".

وفسَّر يوسف ذلك بقوله: "زوجتي لم تحبِّذ العودة إلى الأجواء التي طالما فضَّلت الابتعاد عنها بعد الاعتزال: أجواء التصوير، واللقاءات الصحفية والفضائيات وزملائها من الفنانين والفنانات، والمشي على السجادة الحمراء".

وتابع: "عندما ارتدت شمس الحجاب اقتدى بها ملايين الفتيات المسلمات، والتزمن دينيًّا، وهناك أناس كارهون يريدون أن تعود شمس إلى التمثيل والأضواء حتى تهتز صورتها في قلوب الفتيات اللائي اقتدين بها".

ونفى الفنان المصري صحة ما تردَّد مؤخرًا بشأن كتابة شمس البارودي مذكراتها وتحويلها إلى مسلسل تلفزيوني.

وكانت شمس البارودي قد علَّقت الأحد 19 ديسمبر /كانون أول على أخبار عودتها إلى التمثيل بالقول: "هذه المرة ليست الأولى التي تتردد فيها إشاعات، سواءٌ عن عودتي إلى التمثيل أو كتابة المذكرات؛ ما جعلني أعتقد أنها إشاعات "مغرضة"؛ تهدف إلى الشوشرة على تمسُّكي باعتزال الفن والحياة العامة، أو ربما محاولات للتأثير في قراري ودفعي إلى الظهور مرةً أخرى، وهو ما لن يحدث أبدًا؛ لأنني سعيدة بحياتي كما هي الآن".

تجدر الإشارة إلى أن الظهور الإعلامي الأول البارز للبارودي منذ اعتزالها الفن والحياة العامة فجأةً عام 1985 جاء بحفل العشاء بمهرجان دمشق مرتديةً ملابس سوداء فضفاضة وحجابًا كبيرًا دون نقاب.

يُذكَر أن البارودي ولدت في أكتوبر/تشرين الأول 1945 لأب مصري وأم سورية، ودرست في معهد الفنون المسرحية عامين ونصفًا، وكان أول أدوارها مسلسل تليفزيوني بعنوان "العسل المر".