EN
  • تاريخ النشر: 25 فبراير, 2011

التونسيون أطلقوا عليه "الله لا يفضحنا" جدل حول فيديو لهند صبري تمتدح فيه بن علي

هند صبري تعرضت لهجوم شديد بسبب الفيديو

هند صبري تعرضت لهجوم شديد بسبب الفيديو

أثار فيديو للفنانة التونسية هند صبري، تثني فيه على الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي، جدلا كبيرا بين زوار موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك".

أثار فيديو للفنانة التونسية هند صبري، تثني فيه على الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي، جدلا كبيرا بين زوار موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك".

وانتشر هذا الفيديو بسرعة كبيرة بين مستخدمي الـ"فيس بوك" والمنتديات الإلكترونية وموقع اليوتيوب؛ حيث تظهر فيه الفنانة هند صبري وهي تمتدح ما وصفته بـ"مكاسب تونس" في عهد الرئيس المخلوع.

وتناقل التونسيون من مستخدمي "فيس بوك" تسجيلا جمع تصريحات تلفزيونية مختلفة لفنانات وفنانين تونسيين بينهم هند صبري حول عهد زين العابدين بن علي، بحسب صحيفة "القدس العربي" الجمعة 25 فبراير/شباط.

ويورِد التسجيل تصريحا لإحدى القنوات تقول فيه هند صبري نصا "سيادة الرئيس زين العابدين بن علي قدم لنا إنجازات كبيرة، سواء على المستوى الثقافي أو الاقتصادي أو على مستوى الأمن والاستقرار.. أنا كتونسية أشكره عليهابحسب تعبيرها.

وبحسب الصحيفة، فإن تصريحات هند صبري قد أطلقتها قبل خلع زين العابدين بن علي، دون أن نعرف متى تحديدا، ولكن ذلك لم يمنع من توجيه الانتقادات اللاذعة من جانب التونسيين، التي انهالت عليها بعد بث الفيديو على "فيس بوك" بعد الثورة.

وإلى جانب هند صبري يظهر في الشريط مقدم برامج التلفزيون التونسي حاتم بن عمارة، يعبر عن امتنانه لابن علي على قبوله بقيادة تونس، بالإضافة إلى فنانين عديدين يُثنون على الرئيس المخلوع، بينهم المغني زياد غرسة والمخرج السينمائي علي العبيدي، فضلا عن لاعبي كرة بينهم قيس الغضبان يشكرون بن علي، فيما يظهر مقدم البرامج الرياضية على قناة "حنبعل" المنصف بن سعيد وهو يدعو باكيا لبقاء زين العابدين علي رأس تونس، وأطلق مستخدمو "فيس بوك" من التونسيين على هذا الفيديو اسم "الله لا يفضحنا".

وكان صحفيون ومثقفون تونسيون طالبوا باستبعاد عدد من الصحفيين ومقدمي البرامج والفنانين، الذين عُرفوا بولائهم الكبير للرئيس المخلوع.